logo

logo

logo

logo

logo

البدوي (زاوية-)

بدوي (زاويه)

-

 ¢ البدوي

البدوي (زاوية -)

 

 

تقع زاوية البدوي في دمشق القديمة خارج الأسوار على العقار (٢٢٤) في المنطقة العقارية «شاغور براني»، على شارع البدوي، غير بعيدة عن مسار الحج، شمالي مقبرة الباب الصغير [ر] قريباً من تربة بهادر آص [ر] غرباً، وملاصقة لتربة آل الركابي شرقاً.

وهي مشيّدة مملوكية، يُستدلّ من الكتابة المنقوشة على واجهتها أنها كانت تربة لكبير المماليك، وقد تحوّلت بعدها إلى زاوية دُعيت بزاوية البدوي، وهو صاحب الطريقة الأحمدية البدوية؛ الشيخ أحمد البدوي الحسيني المدفون في مصر. ثم أُضيف إلى الزاوية جز جنوبي جُعل مصلّى، واقتطع جز غربي كبير منها.

ولا يميّز هذه الزاوية سوى واجهتها الشماليّة البسيطة التي تتألف من أربعة وعشرين مدماكاً من الحجارة البازلتيّة والكلسيّة؛ يبلغ معدّل ارتفاع المدماك ٢٥سم، عدا المدماك الخامس الذي يبلغ ارتفاعه ٦١سم، وتتوسطها نافذة مستطيلة ذات أبعاد (٩٠×١٢٥) سم، ويغطيها مصبّعات معدنيّة، ويعلوها ساكف مستقيم نُقش عليه كتابة أثريّة، نصّها: «لما كان بتاريخ منتصف شهر ربيع الآخر سنة سبع وسبعين وثمانمائة (١٤٧٢م) برز أمر الجناب العالي الأميري السيفي المخدومي دوادار المقر الأشرف قانصوه اليحياوي الناظر على تربة المرحوم المقر الأشرف......». وكذلك وُجدت لوحة كتابيّة أخرى منحوتة على مدماكين ضخمين عن يسار هذه النافذة تصعب قرا تها وبيان المعاني الواردة فيها.

الواجهة الرئيسية الشمالية
الواجهة الرئيسية الشمالية والمسقط الأفقي
لقطة داخل الزاوية الأثرية الشباك الخارجي الشمالي

 

يُصعد إلى مدخلها- ذي الباب المستطيل والساكف المستقيم المنتهية زواياه بأرباع دائرة- عبر ثلاث درجات حجريّة تفضي إلى قاعة الزاوية الأثريّة. يتوسّط واجهتها الجنوبيّة عمود حجريّ يعلوه تاج ذو صفّين من المقرنصات البسيطة، ويحمل عقدين مدبّبين من الحجر الأبلق (الأبيض والأسود) مفتوحين على قاعة الصلاة الحديثة التي يقع في بدايتها قبران أثريّان مرتكزان على قاعدة من الحجر الكلسي أبعادها (٣١٨×١٣١)سم وارتفاعها (١٥)سم، أما القبران فأبعاد الكبير منهما (٥٣×١٠٨)سم والصغير(٤٤×١٠٨)سم. ويعلو الواجهات الثلاث لقاعة الصلاة شبابيك مستطيلة علوية، وهذه القاعة تفضي إلى وجيبة جنوبية صغيرة مستطيلة غير مسقوفة.

 

جمال كبريت

 

مراجع للاستزادة:

- يوسف بن عبد الهادي، ثمار المقاصد في ذكر المساجد، الذيل لأسعد طلس (مكتبة لبنان، بيروت ١٩٧٥م).

- قتيبة الشهابي، النقوش الكتابية في أوابد دمشق (وزارة الثقافة، دمشق ١٩٩٧م).

 


التصنيف : آثار إسلامية
المجلد: المجلد الثالث
رقم الصفحة ضمن المجلد :
مشاركة :

اترك تعليقك



آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

عدد الزوار حاليا : 21
الكل : 12091803
اليوم : 823