logo

logo

logo

logo

logo

التصويت

تصويت

Phonation - Phonation

التصويت

 

التصويت phonation أحد وسائل الاتصال الحيواني[ر] الذي يتمثل بإصدار إشارات صوتية تتعرَّفُها وتدركها أعضاء متخصصة هي المستقبِلات السمعية.

ويتم إصدار الإشارات الصوتية بوسائل وآليات مختلفة يمكن وضعها عموماً ضمن مجموعتين رئيسيتين: التصويت الأداتي instrumental والتصويت التنفسي respiratory. ويسود التصويت الأداتي لدى غالبية اللافقاريـات المزودة بأجهـزة تصويت ثنائيـة الجانب (متناظرة)، بينما ينتشر التصويت التنفسي لدى الفقاريات التي تمتلك عموماً أجهزة تصويت فردية.

التصويت لدى اللافقاريات

يمكن توصيف خمس طرائق مختلفة لإصدار الصوت لدى اللافقاريات:

1 ـ التصويت بالطَرق: فيه ينتج الصوت إما جراء طَرق الجسم بشيء ينتمي للوسط الخارجي وتعمل كمرنان، مثل سوسة الخشب من رتبة غمديات الأجنحة، وإما نتيجة طَرق أحد أعضاء الجسم بالأرض، مثل بعض أنواع النمل الأبيض.

2 ـ التصويت باهتزاز أعضاء غير متخصصة، مثال ذلك الطنين الناتج عن ذبذبة أجنحة الحشرات أثناء الطيران، كالبعوض وذبابة الخل والنمل.

3 ـ التصويت بالاحتكاك: فيه ينتج الصوت لدى احتكاك بروز خاص من أحد أجزاء الجسم (جناح ـ قرن استشعار ـ رجل ـ وغيرها) بسطح مؤلف من عدد من الأسنان والنتوءات المصطفة بعضها إلى بعض في أي منطقة من غطاء الجسم، أو لدى احتكاك الأجنحة بعضها ببعض، أو احتكاك الأرجل بالأجنحة أو أجزاء مجاورة من البطن والصدر. وينتشر هذا النوع من التصويت عند رتب الحشرات مستقيمات الأجنحة وغمديات الأجنحة والقشريات.

4 ـ التصويت بذبذبة غشاء خاص بفعل العضلات، فيه يتألف عضو التصويت في هذه الحالة، من غشاء يشبه الطبلة، مرتبط بعضلات قوية. فلدى انقباض العضلة يشد الغشاء إلى الداخل، فإذا استرخت العضلة يعود الغشاء إلى وضعه الطبيعي فيصدر صوتاً مميزاً للحيوان. ويوجد هذا النوع من أعضاء التصويت لدى أنواع الزيز Cicadidae وبعض أنواع الفراش الليلي.

5 ـ التصويت بضغط الهواء: فيه يصدر الصوت نتيجة دفع الهواء إما من خلال الفم، مثل أنواع الفراش، وإما عبر الثغور التنفسية، مثل ملكة النحل.

التصويت لدى الفقاريات الدنيا

تمتلك الفقاريات الدنيا أربعة طرائق رئيسية لإصدار الصوت، ثلاثة منها أداتية:

1 ـ التصويت باحتكاك أعضاء متخصصة مثل الأسنان الميكعية لدى غالبية الأسماك اللاحمة.

2 ـ التصويت باستخدام جيب هوائي مرنان كالكيس السباحي (المثانة الهوائية) لدى الأسماك الذي يصدر الصوت لديها إما عن طريق تقلص العضلات المحيطة به (بعض الأسماك من فصيلة البطريخيات) وإما عن طريق طرق الزعانف لبعض الردوب التي توجد على سطح الجسم (مثل أسماك الطبل).

3 ـ التصويت بوساطة جهاز عظمي مكون من أجزاء متحركة مهتزة تتلاطم باهتزاز العضو، مثل جرس الأفعى الجلجلية Crotallus horridus.

4 ـ التصويت بدفع الهواء عبر أنبوب كثير أو قليل التمايز، بالضغط على الرئات أو ردوب متصلة بها باتجاه الحنجرة التي تهتز طياتها الصوتية. وينتقل الصوت الناتج من اهتزاز الطيات الصوتية إلى نظام مغلق من الحجرات يحوي ردوباً أو أكياساً صوتية تشكل شفاه المزمار غير الوظيفية. وهذا يميز الضفادع والأسماك ذوات التنفسين.

التصويت لدى الفقاريات العليا

تعتمد الفقاريات العليا ثلاث طرائق رئيسية لإصدار الصوت، اثنتان منها أداتية:

1 ـ التصويت بالطَرق أو الطبطبة باستخدام أعضاء غير متخصصة: وينتج الصوت هنا نتيجة تربيت أو طبطبة جوفٍ مرنانٍ عائدٍ إلى جسم الحيوان، مثل صدر الغوريللا، أو بالطرق على جسم خارجي مثل نقار الخشب الذي يدق ساق شجرة أو جذعها بوساطة منقاره، أو ضرب الأرض بالأطراف الخلفية أو الذيل، كما هو الحال لدى الأرانب والفئران.

2 ـ التصويت بفرقعة الأعضاء لدى القيام بحركات عنيفة ومباغتة، مثل فتح وانغلاق المنقار لدى البومة الصمعاء واللقلق، أو حركة الأغشية الجناحية أو اللسان لدى الخفاش، أو رياش الأجنحة أو الذيل لدى الحمام البري والطائر الطنان.

3 ـ التصويت باستخدام أعضاء متخصصة مرتبطة بتحورات جزء من الجملة التنفسية في جهاز تصويت متخصص (تصويت تنفسي): وينتج الصوت هنا جراء دفع الهواء المستنشق أو المخزون عبر مجرى مزود بأغشية أو شـفاه أو عضلات (طيات) أو فوهـة (المزمار).

فلدى الطيور تقع الحنجرة العليا syrinx (عضو التغريد) في مستوى التشعب الرغامي القصبي، وتحتوي داخلها عدداً من الأغشية المهتزة والعضلات الممتدة كالأوتار، عبر فوهة تشبه الطيات الصوتية  الحبال الصوتية) لدى الثدييات. ويدعم المجموع هيكل يشكل الطبل tympanum ترتبط به عضلة خاصة يغير تقلصها وتمددها قطر الفتحة وتوتر الأغشية والأوتار، مما يسبب تبدل النغمات وارتفاع الصوت وانخفاضه.

وتعد الحنجرة العلوية[ر] larynx التي تقع أسفل العظم اللامي عضو التصويت الرئيس لدى الثدييات، ولها البنية نفسها في الإنسان.

 

جرجس ديب

 

الموضوعات ذات الصلة:

 

الاتصال الحيواني ـ الفوق صوتيات ـ الحنجرة.

 

مراجع للاستزادة:

 

ـ م. ب. نارنز، التواصل الحيواني الصوتي لدى الضفادع، الترجمة العربية لمجلة العلوم الأمريكية (العددان 6 و7-1997).

ـ ر. ت. ساتالوف، الصوت البشري، الترجمة العربية لمجلة العلوم الأمريكية (العددان 11 و12-1993).

- C.P.Ladd, Comparative Animal Physiology,Vol 2 (London 1973).

- P.M.Narins, Comparative Aspects of Interactive Communication (Elsevier Scie 1995).

- T.A.Sbeek, Animal Communication (Bloomington, Indiana 1968).




التصنيف : علم الحياة( الحيوان و النبات)
النوع : علوم
المجلد: المجلد السادس
رقم الصفحة ضمن المجلد : 517
مستقل

آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

للحصول على اخبار الموسوعة

عدد الزوار حاليا : 54
الكل : 4898272
اليوم : 1716

الهالوجينية (المشتقات-)

المزيد »