logo

logo

logo

logo

logo

الأنديز (جبال)

انديز (جب)

Andes Mountains - les Andes

الأنديز (جبال ـ)

 

الأنديز Andes سلسلة جبال شاهقة في أمريكة الجنوبية، وهي واحدة من أكثر السلاسل الجبلية طولاً وارتفاعاً في العالم. وتمتد من فنزويلة شمالاً حتى رأس هورن جنوباً لمسافة تبلغ نحو 6437كم، مكوّنة حاجزاً جبلياً مستمراً محاذياً للشاطئ الأمريكي الجنوبي الباسيفيكي (الهادئ) وتقع أجزاء الأنديز في سبع دول هي: فنزويلة، وكولومبية، والإكوادور، والبيرو، وبوليفية، وتشيلي، والأرجنتين. وتشرف جبال الأنديز الغربية على المحيط الهاديء وهي المعروفة بالسلاسل الساحلية وتتميز من بقية مناطق القارة بصفات جغرافية، وبيئية خاصة، حيث تقع في إطار دائرة النار، وهو الحزام المعروف باضطرابات القشرة الأرضية والزلازل والبراكين، كما تمتاز بسهل ساحلي ضيق يفصلها عن البحر. أما سلسلة جبال الأنديز الشرقية فتفصلها عن الأنديز الساحلية هضاب أبرزها هضبة البيرو. ويصل ارتفاع أكثر من 50 قمة في سلسلة جبال الأنديز إلى نحو 6100م فوق مستوى سطح البحر. ويعتقد بعض المؤرخين أن اسم الأنديز أتى من كلمة آنتي Anti التي تعني الشرق في لغة الهنود الكيشوا Quechua Indians، ويرى آخرون أنها اشتقت من آنتا Anta التي تعني النحاس، وربما تنسب إلى آنتا Anta المرتبطة بلون النحاس في لغة الايمارا Aymara.

يعدُّ التكوين الجيولوجي لجبال الأنديز معقداً، ويتألف من وحدات بنائية مرتبطة بعضها مع بعض، وقد نشأت جبال الأنديز من حركات التوائية تمت في أواسط الحقب الجيولوجي الثالث ثم تأثرت بعوامل التعرية. وتتضمن عدداً من التكوينات البركانية في جنوبي كولومبية والإكوادور وفي وسط وجنوبي البيرو وشمالي تشيلي. وبعض هذه البراكين ما يزال نشطاً، وفي الأجزاء المرتفعة منها غطاء من الجليد، ويغلب في الأجزاء الجنوبية منها وعلى أطرافها الباسيفيكية الصخور المتبلورة القديمة والرسوبية التي يعود تشكلها إلى الحقب الجيولوجية المتوسطة.

بدأت جبال الأنديز بالتشكل في الحقب الجيولوجي الأول منذ نحو 600 مليون سنة جراء الترسبات التي حصلت في الأحواض القديمة، وبلغت ثخانتها عدة كيلومترات ثم التوت فيما بعد مكونة مرتفعات شاهقة، ثم توضعت خلال الحقب الجيولوجي الثاني الذي بدأ منذ نحو 225 مليون سنة طبقات ثخينة أخرى من الأحجار الكلسية والحجر الرملي، وتلا ذلك في الكريتاسي الأعلى حركة التوائية كوّنت الجبال. ومنذ نحو 70 مليون سنة ونتيجة عوامل التعرية تشكلت القمم ضمن المرتفعات الحديثة.

تقسم جبال الأنديز من الشمال إلى الجنوب كما يلي:

ـ القسم الشمالي: ويمتد في فنزويلة وكولومبية وشمالي الإكوادور، ويأخذ شكل قوس من الشمال الشرقي إلى الجنوب الغربي، ويتألف من ثلاث سلاسل هي: السلسلة الجبلية الغربية، والسلسلة الجبلية الوسطى، والسلسلة الجبلية الشرقية، وتقسم الأخيرة إلى سلسلتين تمتدان حتى البحر الكاريبي، وتضيق الجبال في الإكوادور وتظهر القمم البركانية التي يصل ارتفاعها إلى نحو 6310م فوق مستوى سطح البحر وذلك في قمة شيمبورازو Chimborazo وإلى نحو 5896م فوق مستوى سطح البحر في قمة كوتوباكسي Cotopaxi ويبلغ متوسط عرض الجبال في هذا القسم نحو 320كم .

ـ القسم الأوسط: ويمتد من شمالي البيرو باتجاه الجنوب الشرقي إلى جنوبي بوليفية. ويتضمن هذا القسم أوسع أجزاء جبال الأنديز حيث يصل عرضها إلى نحو 640كم. ويصل ارتفاع القمم في هذا القسم إلى 6335م فوق مستوى سطح البحر، ويحوي السهول الجبلية   المرتفعة المعروفة بـ «السهول العالية» Altiplano التي يراوح ارتفاعها بين 3700 - 4300م فوق مستوى سطح البحر. وتنتشر في غربي هذا القسم البراكين الخامدة على ارتفاع نحو 6768م فوق مستوى سطح البحر في قمة هواسكاران .

ـ القسم الجنوبي: ويمتد هذا القسم في الأرجنتين، ويضيق ليؤلف سلسلة وحيدة تنحني قليلاً باتجاه الشرق وتنتهي في الجنوب. وتظهر في هذا القسم قمة أكونكاغوا Aconcagua في وسط الأرجنتين حيث يصل ارتفاعها إلى 6960م فوق مستوى سطح البحر. ويأخذ ارتفاع القمم بالانخفاض تدريجياً باتجاه الجنوب ليصل إلى 2300م في أرض النار Tierra del fuego.

الأنهار والبحيرات

تعدُّ جبال الأنديز مصدراً لمياه ثلاثة أنهار كبيرة في أمريكة الجنوبية وهي: الأمازون[ر] Amazon، والأورينوكو Orinoco، وبارانا[ر[ Parana. وهناك عدد من البحيرات الجبلية الواسعة، خاصة في جنوبي تشيلي والأرجنتين. وتعدُّ بحيرة تي تي كاكا[ر] Titicaca على الحدود بين البيرو وبوليفية أعلى بحيرة صالحة للملاحة في العالم وتقع على ارتفاع 3810م فوق مستوى سطح البحر وتغطي مساحة تقدر بنحو 8300كم2.

المناخ

يتصف مناخ جبال الأنديز بالتنوع عامة، فهو ماطر حار في القطاع الشمالي، جاف في القطاع الأوسط، وماطر بارد في القطاع الجنوبي. وللارتفاع عن سطح البحر وعوامل أخرى أثر في تعديل المناخ وخاصة قرب خط الاستواء حيث الحرارة العالية. ويراوح ارتفاع خط الثلج في شمالي ووسط الأنديز بين 4550ـ5300م، وينخفض في الجنوب (جنوبي تشيلي) ليصل إلى نحو 900م، ويغلب الجليد في المناطق الجنوبية من جبال الأنديز.

النبيت والوحيش

تغطي الغابات دائمة الخضرة شمالي جبال الأنديز وأجزاء من القطاع الأوسط. وتنمو الأشجار الصغيرة بكثافة في فنزويلة ووسط بوليفية إضافة إلى أشجار الكينا البرية Cinchona التي تعدُّ مصدراً لمادة الكينين Quinine. ويسود على المنحدرات المنخفضة (نحو 2000م فوق مستوى سطح البحر) في جنوبي جبال الأنديز خليط من الأشجار الصنوبرية المخروطية والأشجار ذات الأوراق العريضة (النفضية) وتغطي السهول المرتفعة في أواسط الأنديز نباتات عشبية وجنبات shrubs من الأشجار .

وأهم الحيوانات المحلية في جبال الأنديز اللاما Llama، ويغلب وجوده في البيرو وبوليفية، ويستطيع العيش على ارتفاعات عالية، ويستخدم في حمل الأثقال، ويستفاد من صوفه وحليبه ولحمه، ويوجد أيضاً حيوان الأَلْبَكَة Alpaca وهو من الثدييات ويستفاد من صوفه. إضافة إلى وجود حيوانات برية مثل الفكّونة Vicuna وهو شبيه بالجمل، والشنشيلة Chinchilla وهو من القوارض. وتوجد أنواع من الطيور الضخمة مثل الكُندور Condor الذي يعدُّ أضخم الطيور الجارحة في جبال الأنديز .

الأنشطة الاقتصادية والاستيطان البشري

تعدُّ جبال الأنديز غنية بمعدني الذهب والفضة، وقد استخرج الهنود هذين المعدنين قبل الغزو الإسباني في القرن السادس عشر. ويستخرج اليوم النحاس من تشيلي والبيرو، والقصدير من بوليفية. ويتوضع عدد من المناجم على ارتفاع يزيد على 4600م فوق مستوى سطح البحر. وتزرع البطاطا في السهول العالية على ارتفاعات من 3700-4000م فوق مستوى سطح البحر، وتربى الحيوانات في المراعي الجبلية .

ويغلب الاستيطان البشري في مرتفعات جبال الأنديز في لاباز Lapaz في بوليفية على ارتفاع 3600م فوق مستوى سطح البحر، وفي كيتو Quito في الإكوادور، وكوزكو Cuzco عاصمة امبراطورية الإنكا في البيرو، وماتشبيتشو Machupicchu من مدن الإنكا القديمة، وتجذب مثل هذه المدن السياح. ومنذ قرون سكن المزارعون والرعاة من الهنود أجزاء من جبال الأنديز بكثافات متباينة. ويعيش اليوم ويعمل الكثيرون منهم بالطريقة التي عمل بها أسلافهم من قبل تحت حكم الإنكا ثم المستعمرين الإسبان .

إن طبيعة جبال الأنديز الوعرة والمرتفعة تجعل إنشاء السكك الحديدية مكلفاً، لذلك فإن الطرق الحديدية قليلة على الرغم من أهميتها للأنشطة البشرية من زراعة وغيرها، ومن طرق السكك الحديدية ما يصل بين تشيلي والأرجنتين، إضافة إلى ممرات تقع على ارتفاع يزيد على 3000م فوق مستوى سطح البحر تكون مغلقة عدة أشهر بسبب الثلج، ومن الطرق المهمة تلك المارة بممر أوسبالتا Uspallta على الحدود بين الأرجنتين وتشيلي بالقرب من قمة أكونكاغوا.

فياض سكيكر

 

الموضوعات ذات الصلة

 

أمريكة الجنوبية - الكاريبي - الهادئ (المحيط ـ).




التصنيف : التاريخ و الجغرافية و الآثار
النوع : سياحة
المجلد: المجلد الثالث
رقم الصفحة ضمن المجلد : 871
مستقل

آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

للحصول على اخبار الموسوعة

عدد الزوار حاليا : 48
الكل : 5151677
اليوم : 1053

ذوات المصراعين

ذوات المصراعين   ذوات المصراعين Bivalva رخويات[ر] مائية واسعة الانتشار، تعيش في جميع البحار وفي المياه العذبة على مختلف الأعماق. يقدر عدد أنواعها بنحو 30000 نوع. وهي تعد من أكثر الرخويات أهمية اقتصادية، لاستخدامها غذاءً للإنسان أو للزينة مثل اللؤلؤ أو في التزيينات (الديكور)، لكن لها من جهة أخرى آثار ضارة لما تلحقه من ضرر بالمنشآت الملاحية البحرية. كما تتميز من الرخويات الأخرى بأنها تشكل جماعات ضخمة تقوم بالترشيح البيولوجي لمياه المنطقة الشاطئية.

المزيد »