logo

logo

logo

logo

logo

الغرابتوليتان

غرابتوليتان

Graptolites - Graptolites

الغرابتوليتات

 

الغرابتوليتات Graptolites بقايا حيوانات مستحاثة منقرضة، عاشت في مستعمرات هيمنت على بحار حقب الحياة القديمة (الباليوزوي)، عاش بعضها طافياً وبعضها الآخر قاعياً. ظهرت في الدور الكمبري Cambrian (منذ 545 ـ 490 مليون سنة) وانقرضت في الدور الفحمي Carboniferous (منذ 355ـ 300 مليون سنة). وقد اشتقت كلمة غرابتوليت من الكلمتين اليونانيتين graphein ومعناها «كتابة» وlithos (الحجر)؛ أي «كتابة على الحجر»، كناية عن انطباع آثارها على الصخور. والواقع أنه يسهل تعرّف انطباعات مستعمرات الغرابتوليتات على الصخور، إذ تتركّب هياكلها من الكولاجين، وهو بروتين معقّد يشبه في تركيبه الأظافر، يتحول غالباً في أثناء عملية الاستحاثة إلى مادة متفحمة أو إلى بيريت. وهي تتألف من مساكن تصطف بشكل خيط nema أو ساق stipe رفيعة أو متفرعة، كانت تسكنها حيوانات صغيرة (حييوينات zooïds) لم تُحفظ على شكل مستحاثات.

لقد حيَّر تصنيف الغرابتوليتات علماء المستحاثات، فقد صُنِّفَت في البداية مع الهيدريات Hydrozoa، غير أنها صنّفت فيما بعد مع صف جناحيات الغلاصم Pterobranchia نظراً لتشابه هياكلها مع هياكل هذه الأخيرة ولاكتشاف كوزلوفسكي R. Kozlowski ت(1938) مستحاثاتهما جنباً إلى جنب في طبقات حقب الباليوزوي الأسفل  في بولونيا.

توجد هذه الهياكل كثيراً في الغَضار الصفحي والأردواز الأسود اللون بشكل انطباعات مضغوطة نتيجة ثقل الرواسب عليها، ولكنها نادرة الوجود وغير مضغوطة في بعض الصخور الكلسية والرملية.

إن غزارة الغرابتوليتات في صخور حقب الباليوزوي (حقب الحياة القديمة) وتوزعها الجغرافي الواسع ووجود أجناسها وأنواعها في أثناء فترة زمنية محدودة، تعطيها أهمية طبقية كبيرة. فهي تعدّ من المستحاثات المميّزة أوالمرشدة لبعض أدوار حقب الباليوزوي، وخاصة الدورين الأوردوفيشي Ordovician والسيلوري Silurian (ماقبل490 ـ 410 مليون سنة).

بنيتها العامة

تتألّف المستعمرة في الجنس مونوغرابتوس Monograptus، على سبيل المثال، من ساق أو خيط يحمل على أحد جانبيه سلسلة من التسنّنات الصغيرة (شكل 1/2،3 والشكل 2/2)، يمثِّل كل سن منها مسكناً صغيراً مخروطياً أو أسطوانياً، ينفتح للوسط الخارجي بفتحة تدعى فوهة المسكن، التي يختلف شكلها حسب الأجناس. فقد تكون مستديرة أو ذات شكل رباعي قد تحمل على محيطها أشواكاً. ويبدو أنّ المساكن التي كانت تحتلها الحيوانات الرخوة أو الحييوينات (أفراد المستعمرة الحية)، كانت متصلة بعضها ببعض بقناة محورية تمتد على طول الخيط.

يُشاهد في بداية الخيط، في النماذج جيدة الحفظ، مسكن كبير نسبياً، مخروطي الشكل قاعدته في الأسفل يدعى المسكن الجنيني، كان يسكنه أول فرد في المستعمرة. ينفتح هذا المسكن بفوهة متجهة نحو الأسفل، تحيط بها أشواك أو ينتهي بنتوء شوكي، وتُرى على سطحه خطوط عرضية (الشكل 1/2).

وقد يأخذ خيط المستعمرة، في أجناس أخرى، أشكالاً مختلفة. فقد يكون ملتفاً أو متفرعاً إلى فرعين أو أكثر تتحد بداياتها بعضها مع بعض، وقد تتصل الفروع بعضها ببعض بوصلات مستعرضة تعطي المستعمرة شكلاً شبكياً، كما في الجنس ديكتيونيما Dictyonema (الشكل 2/1). وقد تصطف المساكن في المستعمرة على جانبي الخيط ، كما في الجنس ديبلوغرابتوس Diplograptus (الشكل 1/4 والشكل2/3).

الشكل (1) مستعمرة الغرابتولايتات.

1- إعادة تمثيل لتجمع مستمعمرات الجنس ديبلوغرابتوس Diplograptus.

2- إعادة تمثيل الأجزاء المختلفة لمستعمرة الجنس مونوغرابتوس.

3- إعادة تمثيل جزء من مستعمرة أحد أنواع الجنس مونوغرابتوس (منظر جبهي ومنظر جانبي).    

4- إعادة تمثيل جزء من مستعمرة أحد أنواع الجنس ديبلوغرابتوس.

وقد أظهرت بعض النماذج النادرة والمحفوظة جيداً (الشكل1/1) أن بعض مستعمرات الغرابتوليتات تتثبّت باستطالات من «خيوطها» وتتجمع على قرص مركزي متصل بكيس مملوء بالهواء، يبدو أنّه  كان يقوم بعمل الـ «عوام» يساعد المستعمرات على العوم. كما أظهرت هذه النماذج وجود حويصلات صغيرة في الكيس الهوائي تحمل في داخلها المساكن الجنينية وتقوم بدور المناسل.

تصنيف الغرابتوليتات

الشكل (2) بعض أشكال مستحاثات الغرابتوليتات.

1- أحد أنواع الجنس ديكتيونيما. 

2-2- ثلاثة أنواع من الجنس مونوغرابتوس.

3-3- ثلاثة أنواع من الجنس ديبلوغرابتوس.

ينتمي صف الغرابتوليتات Graptilothina، مع صف جناحيات الغلاصم Pterobranchia، إلى شعبة نصفيات الحبل Hemichordata. لكن سرعة تطوّر أفراد الغرابتوليتات أدت إلى تمييز رتب مختلفة عدة، أهمها رتبة دندروئيدا Dendroidea ورتبة غرابتولوئيدا Graptoloidea. نذكر من أجناس رتبة دندروئيدا الجنس ديكتيونيما (الشكل 2/1) الذي يميّز الفترة الواقعة ما بين الأوردوفيشي والكربوني (الفحمي)؛ ويُذكر من أجناس رتبة غرابتولوئيدا الجنس مونوغرابتوس Monograptus (الشكل2/2) الذي يميّز القسم الأعلى من السيلوري والجنس ديبلوغرابتوس (الشكل 2/3)؛ الذي يميّز الفترة الواقعة ما بين الأوردوفيشي الأوسط والسيلوري الأسفل. 

فؤاد العجل

 مراجع للإستزادة:

- O.M.B.BULMAN,Treatise on Invertebrate Paleontology, T.V: Graptolithina, Geological Society of America, Boulder (colo.) (1970). 

- R. ENEY, Paléontologie des invertébrés Dunod (1990).




التصنيف : علم طبقات الأرض و علوم البحار
النوع : علوم
المجلد: المجلد الثالث عشر
رقم الصفحة ضمن المجلد : 784
مستقل

آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

للحصول على اخبار الموسوعة

عدد الزوار حاليا : 62
الكل : 4674104
اليوم : 3677

المحل

المزيد »