logo

logo

logo

logo

logo

متماثلات الأرجل

متماثلات ارجل

Isopoda - Isopodes

متماثلات الأرجل

 

متماثلات الأرجل Isopoda رتبة من القشريات [ر]Crustacea بحرية الحياة، لكن عدداً كبيراً منها يعيش في المياه العذبة وعلى اليابسة. كما يوجد منها بعض الأفراد الطفيلية. تضم نحو 4000 نوع.

أهم ما يميز أفراد هذه الرتبة جسمها المضغوط من الأعلى إلى الأسفل، حيث يميز لها وجه ظهري وآخر بطني. كما تمتاز أفرادها بأرجلها المتشابهة من دون تمايز واضح، ومن هنا أتى اسم هذه المجموعة بمتماثلات الأرجل، كما التحم الرأس بالقطعة الصدرية الأولى، وهو يتوضع في انخماص على الحافة الأمامية للقطعة الصدرية الثانية. العيون المركبة لاطئة من دون سويقة، ولواحقها البطنية صفيحية منطبق بعضها فوق بعض على شكل صفائح الكتاب، يستعملها الحيوان في التنفس كالغلاصم (الخياشيم)، الأمر الذي يميزها من مختلفات الأرجل [ر] Amphipoda التي تستخدم لواحقها الصدرية في التنفس.

من أهم أجناسها الليجيا Ligia البري الحياة (الشكل1)، لكنه يعيش في الأماكن الرطبة وفي الشقوق الصخرية على شواطئ البحر فوق الحد الأعلى للمد. أما الأونيس Oniscus فهو أكثر تكيفاً مع الحياة على اليابسة، فهو يعيش تحت الأحجار أو الأشجار والأغصان المتساقطة (الشكل 2).

الشكل (1) الليجا

الشكل (2) الأونيس

الشكل (3) أ. الأرمد في منظر ظهري له.
ب. وهو في حالة الالتفاف.

وهناك إمكانية التكور عند كثير من الأفراد البرية، مما يوفر لها الحماية وتخفيف خسارة الحيوان للماء بالتبخر، وينتمي إلى هذه المجموعة الجنس الأرمد Armadillidium (الشكل 3) وهو أكثر تكيفاً للحياة على اليابسة من الليجيا.

أما الأسيل Asellus فهو مائي يكثر في البرك والجداول المائية الضحلة، تمايزت اللواحق الصدرية عند الإناث إلى حاضنات للبيوض oostegites. وهو يختلف عن الليجيا والأونيس البريين بالتحام القطع البطنية بعضها ببعض مكونة قطعة واحدة (الشكل 4). وللأنثى أربعة أشفاع فقط من اللواحق البطنية بسبب ضمور الشفع الأول، أما الذكر فقد تحور الشفع الثاني إلى أداة لنقل النطاف. وتستخدم الرجيلة الخارجية للشفع الثالث غطاءً للواحق التالية من لواحق البطن.

 

الشكل (4) الوجه البطني للأسيل (إلى اليمين) والوجه الظهري له (إلى اليسار)

أهمية متماثلات الأرجل

لهذه المجموعة من القشريات أهميتها الكبيرة للبيئة، فهي تمثل واحدة من حلقات السلسلة الغذائية، سواء كان ذلك على اليابسة أم في الماء، كونها غذاءً جيداً لكثير من الحيوانات البحرية والمائية، وخاصة الأسماك.

حسن حلمي خاروف

الموضوعات ذات الصلة:

الحشرات ـ مفصليات الأرجل.

مراجع للاستزادة:

ـ حسن حلمي خاروف، مفصليات الأرجل ماعدا الحشرات (منشورات جامعة دمشق، 1989).




التصنيف : علم الحياة( الحيوان و النبات)
النوع : علوم
المجلد: المجلد السابع عشر
رقم الصفحة ضمن المجلد : 725
مستقل

آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

للحصول على اخبار الموسوعة

عدد الزوار حاليا : 27
الكل : 3598702
اليوم : 551

أسلوب الإنتاج الآسيوي

أسلوب الإنتاج الآسيوي   أسلوب الإنتاج الآسيوي Asiatic production system مصطلح حديث نسبياً ظهر في أواسط القرن التاسع عشر ويقصد به نمط الإنتاج الذي كان شائعاً في الحضارات الإنسانية الأولى التي عرفها الشرق القديم، وأعقب أسلوب المشاعية البدائية الذي عرفته البلدان الآسيوية والمشرقية عامة، وأساسه مشاعات ريفية يملكها حاكم واحد مستبد تجمع بين الزراعة والصناعة اليدوية وتعتمد على الاكتفاء الذاتي وتخصيص الناس بقطع من الأرض. وتتوضع المشاعات عامة حول المرافق المائية الكبيرة وتخضع لإدارة واحدة عليا (الملك أو الزعيم أو الدولة) التي يعود إليها فائض الإنتاج ريعاً عقارياً، وتتولى هذه الإدارة في المقابل النهوض بالأشغال الكبرى الضرورية من صرف وري وطرق مواصلات وغيرها، والدفاع عن الجماعات التي تعيش فيها وتوفير الأمن لها، وحماية طرق التجارة التي تتحكم بها الفئة الحاكمة حصراً.

المزيد »