logo

logo

logo

logo

logo

أستير (فريد-)

استير (فريد)

Astaire (Fred-) - Astaire (Fred-)

أستير (فْرِيد ـ)

(1900 - 1987)

 

فريد أستير Fred Astaire راقص وممثل سينمائي أمريكي ولد في أوماها وتوفي في لوس أنجلوس. بدأ حياته الفنية راقصاً على المسارح مع أخته عام 1916، ثم سافر الاثنان إلى إنكلترة عام 1923 ليتابعا معاً الرقص على مسارح لندن، وهناك تزوجت أخته واعتزلت الرقص عام 1931.

تابع فريد وحده مسيرته الفنية في الرقص، ثم دخل عالم السينما وقام مع الممثلة جنجر روجرز Ginger Rogers بتمثيل عشرة أفلام سينمائية كانا فيها ثنائياً راقصاً رائعاً استقطب إعجاب الجماهير ونالا على إثرها شهرة عالمية واسعة.

وبعد أن انفصل فريد أستير عن روجرز فنياً، شارك بعض ممثلات السينما بهوليود الرقص والتمثيل وفيهن: ريتا هيوارث Rita Hayworth، وجودي غارلند Judy Garland، كما قام بالدور الرئيسي الأول في بعض أفلامه ومنها: «السموات الزرقاء» Blue Skies. وفي عام 1957 ترك العمل الموسيقي وتابع التمثيل السينمائي حتى عام 1981 حين نال جائزة الأوسكار Oscar السينمائية عن فيلمه «جهنم البلّور» Crystal’s Hell.

امتاز أستير بالخفة والأناقة في الرقص وبالأداء السهل الممتنع، وعُدّ من أمهر راقصي الكلاكيت tap dancing، وكان للثنائي أستيرـ روجرز فضل في انتشار هذا النوع من الرقص. والكلاكيت هذه رقصة تؤدى بضرب الأرض بمقدمة الحذاء الذي ينتعله الراقص وبمؤخرته بحركات إيقاعية متتالية، وهي متأثرة برقص إيرلندي معروف باسم رقصة القبقاب clog dance، وبرقص زنوج أمريكة الشبيه برقصة الـ«ثاباتيادو» Zapateado الإسبانية.

وفي السنوات الأخيرة من حياته، أسس أستير مدارس للرقص في بعض كبرى المدن الأمريكية سميت «استوديوهات أستير»، كما عمل في السياسة وأصبح عضواً في مجلس الشيوخ الأمريكي.

حسني الحريري

 

مراجع للاستزادة

ـ ج.ب. ويلسون، معجم الباليه، ترجمة محمود خليل النحاس وأحمد رضا محمد رضا (دار الكاتب العربي، القاهرة).


التصنيف : الموسيقى والسينما والمسرح
النوع : أعلام ومشاهير
المجلد: المجلد الثاني
رقم الصفحة ضمن المجلد : 240
مشاركة :

اترك تعليقك



آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

عدد الزوار حاليا : 601
الكل : 27827326
اليوم : 53479

بستالوتزي (يوهان هينريك-)

بستالوتزي (يوهان هينريك ـ) (1746 ـ 1827)   يوهان هينريك بستالوتزي J.H.Pestalozzi مرب ومصلح تربوي سويسري، ولد في زيوريخ بسويسرة لأب طبيب جراح، وكان في الخامسة من عمره حين توفي أبوه، فربته أمه، وجده الذي كان قسيساً، تربية دينية مع أخويه، وكان لهذه التربية أثرها في سلوكه وكتاباته. ولما أتم بستالوتزي دراسته في المعهد العالي للإنسانيات في زيوريخ عمل في الزراعة، لاعتقاده بأنها أفضل مورد اقتصادي، وتأثر بزياراته المتكررة لجدِّه في الريف. وقد أحب بستالوتزي حياة جده المتواضعة الهادئة، كما أحب الأطفال الفقراء وأسس لهم ملجأً خيرياً في بيته.
المزيد »