logo

logo

logo

logo

logo

ألغاردي (أليساندرو)

الغاردي (اليساندر)

Algardi (Alessandro-) - Algardi (Alessandro-)

ألغاردي (اليسّاندرو ـ )

(1595 ـ 1654)

 

أليساندرو ألغاردي Alessandro Algardi نحات ومعمار إيطالي، ولد في مدينة بولونية Bologna وتوفي في رومة. تتلمذ على لودوفيكو كارّاشّي[ر] Ludovico Carracei وجوليو كونفينتي Giulio Conventi. دخل عام 1622 في خدمة دوق مانتوفا، وشغل نفسه في هذه المرحلة بإنتاج منحوتات صغيرة من الفضة والبرونز والعاج. وفي عام 1625 انتقل إلى رومة ليعمل لحساب الكردينال لودوفيزي Ludovisi، إذْ كلف ترميم تماثيل قديمة منها «هرقل والهيدارة»

 (أفعوان خرافي ذو تسعة رؤوس)، وتمثال «المريخ إله الحرب»، وتمثال «منيرفا» (المتحف الوطني برومة). وربما كانت أهم أعمال ألغاردي المنحوتة تمثال «البابا إنوسنت العاشر» (1649-1650) Innocenzo X   في قصر كونسيرفاتوري برومة، وضريح «البابا ليون الحادي عشر» Leone XI، والمنحوتة البارزة «لقاء ليون الأول مع أتيلا» (1646 - 1653 ) في كنيسة القديس بطرس برومة.

تأثر ألغاردي ببرنيني[ر] Bernini، ولكنه تجاوز هذا التأثير في تمثاله «إنّوسنت العاشر» الذي يقوم إلى جانب نصب البابا أوربان الثامن لبرنيني. وقد تجنب ألغاردي الأوضاع المتحركة التي اشتهر بها برنيني، وحافظ في أعماله على الأوضاع الساكنة، فكان أقرب إلى الاتباعية (الكلاسيكية) منه إلى الباروكية. ولقد قورن في مناسبات كثيرة ببرنيني، بيد أنه عالج موضوعاته بطريقة خاصة، محافظاً على استقلاله الفكري. ففي حين كان برنيني يفضل الرخام الملون، وتأثيرات الإضاءة المسرحية، التي تميزت بها النزعة الباروكية، كان ألغاردي بالمقابل يفضل الرخام الأبيض والبرونز، وتوصل إلى حلول أقرب إلى الحساسية والهدوء الاتباعي. ومع أنه لا يمكن تجاهل تأثير برنيني فيه، فإن توجيهات كارّاشّي بقيت العامل الأول في تكوين أسلوبه.

وفي مجال العمارة تُعزى لألغاردي واجهة كنيسة القديس إنياتزيو Ignazio في رومة، ولكن ليس هناك ما يؤكد ذلك. أما عمله الأكيد فهو «فيلاّ دوريا بامفيلي» Villa Doria Pamphili برومة، وقد سار في تصميمها على خطى بالاّديو[ر] Palladio، فوضع في مركز مخططه للطابق الأول القاعة المستديرة التي تستمد نورها من الأعلى فيتوزع لطيفاً ومتساوياً، ويعلو القاعة طابقان، وتصطف حولها المرافق والغرف ذوات النوافذ المطلة على مناظر بديعة، ويتكرر هذا التوزيع في الطابق الأرضي. إلا أن البناء لم يتم إلا على يد معمار آخر هو جيوفاني فرانشسكو غريمالدي G.F.Grimaldi.

يبقى ألغاردي أحد المعلمين الذين أثّروا في فن القرن السابع عشر، وتعدّ تماثيله النصفية مثالاً يحتذى في أوربة، وكان لصداقته مع فرانسوا ديكينوا François Duquesnoy ونيكولا بوسّان[ر] Nicolas Poussin، أثر في تحويل النزعة الباروكية الاتباعية في الفن الغربي.

ج.ت

 

مراجع للاستزادة

 

- R.WITTKOWER, Art and Architecture in Italy 1600-1750 (Baltimore 1958).


التصنيف : العمارة و الفنون التشكيلية والزخرفية
النوع : أعلام ومشاهير
المجلد: المجلد الثالث
رقم الصفحة ضمن المجلد : 308
مشاركة :

اترك تعليقك



آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

عدد الزوار حاليا : 1104
الكل : 43661134
اليوم : 79294

فيسِنت (جيل-)

ڤيسنت (جيل ـ) (1465ـ 1539)   جيل ڤيسنت Gil Vicente كاتب مسرحي برتغالي، لايُعرف سوى القليل عن حياته، فقد ولد في غيمَرايش Guimarães، وتُوفِّي في لشبونه، ويعد واحداً من أهمّ كتّاب مسرح عصر النهضة في إسبانيا، كتب أعماله بالإسبانية أحياناً وبالبرتغالية أحياناً أخرى. تميّزت مسرحياته بغنائية مكثّفة وحيوية فائقة وقدرة كبيرة على الهجاء اللاذع والذكي وعلى استخدام الرموز والتشخيص المجازي. غالباً ما يوازن بأرستوفان Aristophane وشكسبير Shakespeare في بداياته، كما أنه كان مصدر استلهام أساسي لكالديرون Calderon ولوبه دي بيغاLope de Vega.
المزيد »