logo

logo

logo

logo

logo

اتحاد الكتاب العرب

اتحاد كتاب عرب

Union of Arab Writers - Union des Ecrivains Arabes

اتحاد الكتاب العرب

 

اتحاد الكتاب العرب Union of Arab Writers في الجمهورية العربية السورية منظمة عربية مستقلة ذات شخصية اعتبارية، تأسس بالمرسوم التشريعي رقم 72 لعام 1969 وتعديلاته، ويضم الكتاب العرب من السوريين وغيرهم، ومقره مدينة دمشق، وله فروع في المحافظات السورية، وهو عضو مؤسس في الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب [ر]، وفي اتحاد كتاب آسيا وإفريقية، وكان قيامه تلبية لحاجة ثقافية وقومية، ومن أهدافه الأساسية تعبئة الطاقات الأدبية والفكرية في القطر العربي السوري، والكشف عن المواهب الأدبية ورعايتها، ورصد الواقع العربي في الإنتاج الأدبي والثقافي والانفتاح على الأدب والأدباء في الوطن العربي، واستلهام الجوانب الكفاحية والإنسانية في التراث القومي، وتطوير الأدب العربي وإغناؤه، وتأكيد مكانته في مسار الأدب العالمي، وإذكاء روح المقاومة والصمود لدى المواطن العربي في وجه الأخطار التي تهدد الوجود العربي، وتحاول فصل الإنسان العربي عن تراثه الأصيل، وإلغاء دوره في مناضلة الاستعمار والامبريالية والصهيونية، ومحاربة التيارات الثقافية المنحرفة الداعية إلى الانحلال والانهزامية والاستسلام للواقع الذي يعانيه المجتمع العربي، وتهيئة مناخ ثقافي يتيح للإمكانيات والمواهب المبدعة أن تتفتح وتنمو في جو من الديمقراطية والحرية المسؤولة، ومن أهدافه أيضاً تعميق الصلة بينه وبين اتحادات الكتاب وروابطهم في الوطن العربي، وبينه وبين اتحاد كتاب آسيا وإفريقية وجميع اتحادات الكتاب في العالم.

يحق لكل كاتب في الوطن العربي الانتساب إلى اتحاد الكتاب العرب في القطر العربي السوري إذا كان يمارس الكتابة بمستوى أدبي وفني مقبول في مجال التأليف أو الترجمة، أو الشعر، أو القصة، أو المسرح، أو النقد الأدبي، أو الدراسة.... وتوافرت فيه الشروط المنصوص علبها في نظام الاتحاد، وهي أن يكون له كتابان مطبوعان على الأقل في أحد الأجناس الأدبية، وينال تزكية اثنين معتمدين من أعضاء لجنة التزكية في مجال اختصاص إحدى جمعيات الاتحاد التي يود الانتساب إليها، ثم موافقة المكتب التنفيذي للاتحاد، وأن يلتزم بأهداف الاتحاد، ويكون مستمراً قي الكتابة.

يتألف الاتحاد من المؤتمر العام ومجلس الاتحاد والمكتب التنفيذي وجمعيات الاتحاد وفروعه ويضم المؤتمر العام للاتحاد جميع الأعضاء المنتسبين إليه، المؤدين التزاماتهم المالية، ويعد المؤتمر العام السلطة العليا في الاتحاد، ويملك صلاحية تقرير كل ما من شأنه رفع مستوى مهنة الكتابة وتحقيق أهداف الاتحاد ووضع خططه ورسم سياسته العامة، ويعقد المؤتمر العام اجتماعه العادي السنوي في شهر كانون الثاني من كل عام،وله أن يعقد اجتماعات غير عادية كلما رأى المجلس ضرورة لذلك، أو بناء على طلب موقع من ثلث أعضاء المؤتمر على الأقل، وينتخب المؤتمر العام من أعضائه مجلس الاتحاد الذي يتألف من خمسة وعشرين عضواً ينتخبون مرة كل خمس سنوات، ومن مهام المجلس بت كل ما من شأنه تحقيق أهداف الاتحاد وتنفيذ خطط عمله.

ينتخب مجلس الاتحاد من بين أعضائه مكتباً تنفيذياً لمدة خمس سنوات، ويتألف المكتب التنفيذي من تسعة أعضاء ينتخبون من بينهم رئيس الاتحاد ونائبه، ولمجلس الاتحاد حق سحب الثقة من أي عضو من أعضاء هذا المكتب إذا أخل بنظم الاتحاد.

يقوم المكتب التنفيذي بتنفيذ قرارات مجلس الاتحاد والمؤتمر العام، واقتراح تعديل النظام الداخلي، وبت طلبات الانتساب، ووضع مشروعات الميزانيات، وعرضها على مجلس الاتحاد، كما يتولى تأليف اللجان الدائمة والمؤقتة، وإدارة أعمال الاتحاد، والقيام بما يحقق أهداف الاتحاد وغاياته وفقاً لقرارات المؤتمر العام ومجلس الاتحاد وتوجيهاتهما، ضمن حدود القوانين والأنظمة النافذة، ويقدم في نهاية كل سنة تقريراً عن أعماله إلى المؤتمر العام.

أما جمعيات الاتحاد فعددها سبع وهي:

جمعية البحوث والدراسات، وجمعة الشعر، وجمعية القصة والرواية، وجمعية المسرح، وجمعية النقد الأدبي، وجمعية الترجمة، وجمعية أدب الأطفال، وتضم كل جمعية الأعضاء المهتمين بالجنس الأدبي الذي تمثله، وتنتخب كل جمعية مقرراً لها وأميناً للسر في مطلع كل عام، ويحق لكل عضو في الاتحاد الانتساب إلى جمعية يرى أنها أكثر ملاءمة لممارسة نشاطه الأدبي أو الفكري، وتعقد الجمعية اجتماعاً واحداً كل شهر، يديره المقرر ويسجل أمين السر وقائعه.

يتولى اتحاد الكتاب العرب نشر نتاج الكتاب السوريين والعرب طباعة وتوزيعاً ولو لم يكونوا أعضاء فيه، ويقدم إلى الكتاب السوريين ومن في حكمهم من العرب المقيمين في سورية، خدمات اجتماعية وصحية عن طريق صندوق الضمان الصحي والجمعية التعاونية السكنية، وصندوق تقاعد الكتاب، ويتقصى أحوال المحتاجين للرعاية في حال تعرضهم للأمراض والكوارث والنكبات، ويوفر لأعضائه القيام بالزيارات الاطلاعية إلى البلدان العربية والأجنبية التي يرتبط مع اتحادات كتابها بعلاقات أدبية وثقافية، ويتبادل الوفود معها.

يصدر الاتحاد عدداً من المنشورات والدوريات الأدبية وهي: مجلة «الموقف الأدبي» الشهرية، ومجلتا «الآداب الأجنبية» و«التراث العربي» الفصليتان، وجريدة «الأسبوع الأدبي» الأسبوعية، ويمنح مكافآت للكتاب الذين يسهمون في كتابة المقالات التي تنشر فيها، كما يمنح المكافآت إلى الكتاب الذي يؤلفون الكتب أو يترجمونها، ويوافق الاتحاد على طباعتها ونشرها، ولايقل ما يصدر عن الاتحاد سنوياً عن أربعين كتاباً من مختلف الأجناس الأدبية.

تتكون موارد الاتحاد المالية من الاشتراكات التي يؤديها الأعضاء، ومن مبيعات منشوراته ودورياته، واستثمار أمواله وأملاكه، ومن الإعانات التي تقدمها له الجهات الرسمية، ويوافق عليها الاتحاد.

وللاتحاد مناشط كثيرة وإسهامات متعددة داخل الجمهورية العربية السورية وخارجها ويشرف على تنظيم المحاضرات والندوات والأمسيات والمهرجانات الشعرية والأدبية في دمشق وفي مراكز الفروع المنتشرة في عشر محافظات، كما يقوم بتكريم الأدباء بمن فيهم الأحياء، وتقديم المساعدات المالية لهم، وتنظيم المسابقات الأدبية ذات الجوائز المادية والتقديرية للكتاب العرب وتنظيم المعارض، واستقبال الوفود الأدبية العربية والأجنبية، ويدافع عن حقوق المؤلفين المادية والمعنوية، ويعمل على توفير العيش الكريم لهم عند تقاعدهم وتفرغهم لينصرفوا إلى الكتابة من دون أن يشغلهم عنها أي شاغل.

عيسى فتوح
 

التصنيف : القانون
المجلد: المجلد الأول
رقم الصفحة ضمن المجلد : 220
مشاركة :

اترك تعليقك



آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

عدد الزوار حاليا : 553
الكل : 31529785
اليوم : 46190

حلواني (واصل-)

حلواني (واصل -) (1908-1995)   واصل حلواني من رجالات الرياضة الأوائل في سورية. وأحد أبرز الكتّاب الذين أثروا المكتبة الرياضية بمؤلفاته بدءاً من عام 1930. واصل حلواني هو الاسم الذي اشتهر به ومات عليه. إلا أن اسمه الحقيقي هو علي واصل حلواني ولد في حي العمارة بدمشق القديمة. وبدأ تعلمه الابتدائي في مدرسة الشيخ عبد الرحمن السفرجلاني التي كانت تعرف باسم السفرجلانية قرب الجامع الأموي. ثم انتقل إلى حلب فتابع دراسته هناك وتخرج في معهد الصنائع عام 1929 وعين مدرساً وكيلاً للرياضة بحلب عام 1940 خلفاً للأستاذ محمود البحرة واستمر حتى عام 1945 حيث انتقل إلى دمشق وعمل مدرساً للتربية الرياضية في ثانوياتها حتى عام 1964.
المزيد »