logo

logo

logo

logo

logo

تاركـنغـتون (نيوتن بوث-)

تاركنغتون (نيوتن بوث)

Tarkington (Newton Booth-) - Tarkington (Newton Booth-)

تاركنغتون (نيوتن بوث ـ)

(1869ـ 1946)

 

نيوتن بوث تاركنغتون Newton  Booth  Tarkington روائي ومسرحي أمريكي، ولد وتوفي في مدينة إنديانابوليس في الغرب الأوسط الأمريكي الذي كان مسرحاً لحوادث العديد من كتاباته. درس في جامعات بردو Purdue في إنديانا، وبرنستون Princeton  في نيوجرسي. اهتم بتصوير حياة الطبقة الأمريكية المتوسطة والحياة السياسية، مما أوصله إلى عضوية مجلس نواب ولاية إنديانا.

كان ولع تاركنغتون بالسياسة ملهمه في أولى رواياته «سيد من إنديانا» (1899) The Gentleman from Indiana، وهي رواية ميلودرامية (مشجاتية) حول الفساد السياسي الذي راقبه عن كثب، وأكسبته شهرة فور صدورها. أما روايته الثانية «مسيو بوكير» (1900) Monsieur Beaucaire التي غدت  من أكثر رواياته شعبية فقد اقتبست للمسرح في عام 1901. وكتب بعد ذلك رواياته التي ظهرت فيها شخصية بنرود سكوفيلد Penrod  Schofield، وهو صبي مراهق خبيث، ذو خيال واسع، شبيه بشخصية توم سوير Tom  Sawyer لمارك توين[ر]. وقد نشرت هذه الروايات تباعاً، وكانت أولها «بنرود» (1914) Penrod و«بنرود وسام» (1916) Penrod and Sam و«سبعة عشر» (1917) Seventeen و«جوليا الوديعة» (1922) Gentle  Julia، وقد امتازت هذه الأعمال بأسلوبها الفكاهي الشيق. حصل تاركنغتون على جائزة بوليتزر Pulitzer لعام 1918 عن روايته «آل أمبرسن الرائعين»The Magnificent  Ambersons، التي نقلها أورسون ويلز Orson Wells إلى السينما عام 1941، وعالج فيها صعود نجم هذه العائلة وأفوله. وقد ألّفت هذه الرواية مع روايتي «الاضطراب» (1915) The Turmoil، و«القادم من أواسط البلاد» (1924) The Midlander ثلاثية «النمو» Growth. وحصل على الجائزة نفسها مرة أخرى عام 1922 عن رواية «اليس آدامز» (1921) Alice Adams التي عالج فيها المحاولات اليائسة لفتاة طموحة لارتقاء السلم الاجتماعي، وهي من أكثر رواياته عمقاً في دراستها وتحليلها للشخصية الأنثوية. وتناول الموضوع ذاته في «كلير آمبلر» Claire  Ambler (1928) وفي «تقديم ليلي مارز» (1933) Presenting  Lily Mars.

كتب تاركنغتون بالتعاون مع الكاتب هاري ليون ويلسون Harry  Leon  Wilson في المسرح، ومن أولى مسرحياته «رجل من الوطن» (1908) The Man from Home. كذلك كتب مسرحيات «الجمال واليعقوبي» (1912) Beauty and The Jacobin و«مستر أنطونيو» (1916) Mister  Antonio. أما مذكراته فقد نشرت عام 1928 تحت عنوان «إن العالم ليدور» The World Does  Move.

يعد تاركنغتون من أبرز الأدباء الذين كتبوا عن الحياة في الغرب الأوسط الأمريكي وسبروا أغوار نفس المرأة الأمريكية، مما يفسر وجود مؤلفاته على رأس قائمة المبيعات لمدّة طويلة، وهذا مقياس للشعبية في الولايات المتحدة الأمريكية.

 

طارق علوش

 

مراجع للاستزادة:

 

- A.D.VAN NOSTRAND, The Novels and Plays of B. Tarkington: A critical Appraisal (Harvard,1951).


التصنيف : الآداب الجرمانية
النوع : أعلام ومشاهير
المجلد: المجلد الخامس
رقم الصفحة ضمن المجلد : 830
مشاركة :

اترك تعليقك



آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

عدد الزوار حاليا : 524
الكل : 30710851
اليوم : 70005

ترولوب (فرانسيس-)

ترولوب (فرانسيس ـ) (1780 ـ 1863)   فرانسيس ميلتون ترولوب Frances Milton Trollope كاتبة روائية إنكليزية، رصدت في مؤلفاتها الأحوال الاجتماعية والاقتصادية للبلدان التي زارتها. ولدت في بلدة ستابلتون Stapleton من ضواحي مدينة بريستول Bristol وتوفيت في فلورنسة بإيطالية. انتقلت إلى لندن وتزوجت المحامي توماس أنتوني ترولوب، وأنجبت سبعة أبناءٍ منهم توماس أدولفوس وأنتوني اللذان صارا كاتبين.
المزيد »