logo

logo

logo

logo

logo

آدم (أسرة-)

ادم (اسره)

The Addams - Les Addams

آدم (أسرة -)

 

أسرة آدم Les Adam أسرة نحاتين فرنسيين، تضم الأب جاكوب سيجيسبير J. Sigisbert (نانسي 1670- باريس 1747)، وثلاثة من أولاده. عمل الأب في خدمة دوق اللورين، وكانت الدوقية آنذاك متأثرة بالفن الباروكي وكان المعلم لأولاده الثلاثة الذين غادروا فيما بعد منطقة اللورين بحثاً عن مجالات جديدة لنشاطهم.

كان لامبير سيجيسبير Lambert Sigisbert (نانسي 1700- باريس 1759) أكبر أولاد جاكوب وقد حصل على جائزة النحت الأولى من الأكاديمية الملكية عام 1723، مما أتاح له الإقامة مدة طويلة في أكاديمية فرنسة برومة. وفي عام 1753 سمي عضواً في أكاديمية الفنون الجميلة في باريس وساعدته كل من قوة احتماله مشاق العمل والسهولة التي كان يجدها في الإنتاج المستمر، على أن يكون أكثر الفنانين حظوة في الأبنية الملكية. وأظهر منذ بدايات إنتاجه ميلاً إلى الأشكال الحرة المستوحاة من برنيني Bernini [ر]، ويتجلى هذا التأثّر، في حقبة خدمته للبابوية برومة، في المنحوتة البارزة، التي تمثل القديس حنا اللاثراني مشيراً إلى رؤية العذراء أمام القديس أندريا كورسيني، والتي تُلاحظ فيها متانة التركيب والمقدرة الفائقة على التنفيذ. ويظهر الاتجاه ذاته لديه في المجموعة النحتية الضخمة، من الرصاص، التي أنجزها عام 1740، لبركة نبتون Neptune «نبتون يهدئ الأمواج» في قصر فرساي. وبين أفضل أعماله المنحوتة البرونزية البارزة التي تزين مذبحاً صغيراً في مصلّى فرساي «القديسة أديلايد تهجر القديس أوديلون»، والمجموعتان الرخاميتان «الصيد في اليابسة» و«الصيد في الماء» اللتان أهداهما الملك لويس الخامس عشر إلى فريدريك ملك بروسية، وتمثال «الصبي الذي قرصه السرطان» (1750)، وتمثال «الشعر الغنائي».

أما الأخ الثاني نيكولا سيباستيان Nicolas Sébastien (نانسي 1705- باريس 1778)، فكان ذا مزاج مختلف، وموهبة أكثر حيوية. قمة أعماله ضريح الملكة كاترين أوبالينسكا الذي أُنجز بتكليف من الملك ستانيسلاس، ويظهر فيه شكل ملاك في وضع الانطلاق يشير للملكة إلى طريق السماء. وقد أمضى قرابة ربع قرن في إِنجاز عمل مهم آخر هو تمثال بروميثيوس Prométhée الذي أهّله لعضوية الأكاديمية.

والأخ الثالث هو فرانسوا غاسبار François Gaspard (نانسي 1710- باريس 1761). اكتسب فرانسوا معرفة عميقة في أكاديمية فرنسة برومة، بعد أن حصل، هو الآخر، على جائزة الأكاديمية الملكية عام 1741. وكان إنتاجه بالجملة على غرار أخيه الأكبر. أقام مدة طويلة في برلين، وشغل منصب النحات الأول لدى ملك بروسية، وترك العديد من التماثيل الأسطورية في الحدائق الملكية. ويتصف إنتاجه بصفات فن أخويه: أناقة في الأشكال، وأسلوب يتميز بالحركة والتموج، وذوق في الزخرفة، وصنعة دقيقة في استعمال الرخام.

ج.ت

مراجع للاستزادة:

- H. THIRION, Les Adam et Clodion Quantin 1884).


التصنيف : العمارة و الفنون التشكيلية والزخرفية
النوع : أعلام ومشاهير
المجلد: المجلد الأول
رقم الصفحة ضمن المجلد : 717
مشاركة :

اترك تعليقك



آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

عدد الزوار حاليا : 1122
الكل : 43973341
اليوم : 120751

التعويض

المزيد »