logo

logo

logo

logo

logo

الحجرة (موسيقى-)

حجره (موسيقي)

Chamber music - Musique de chambre

الحجرة (موسيقى -)

 

موسيقى الحجرة chamber music  موسيقى تعزف أو تغنى من قبل عدد قليل من العازفين أو المغنين، وهي غير مخصصة للأوركسترا[ر.الفرقة الموسيقية] أو للمسرح الغنائي الكبير. وكانت تؤدى في حجر البيوت الواسعة أو في صالونات الملوك والأمراء والطبقات العليا، إذ كانت كلمة «حجرة» تدل على دور قصور الملوك والأمراء.

في النصف الأول من القرن السابع عشر، اتخذ سيغسموند دينديا S.D.India لقب «مدير موسيقى الحجرة لدوق مدينة تورينو»، كما سُمي كارلوفارينا.C.Farina «عازف كمان الحجرة في حاشية أمير درسدن». وكان اصطلاح «موسيقى الحجرة» يدل على الموسيقى الدنيوية من دون الموسيقى الدينية والكنسية. وفي القرن التالي، سادت ثلاثة أنواع من الموسيقى: للمسرح، وللكنيسة، وللحجرة. وصنَّف سباستيان دوبروسارS. deBrossard معزوفات السوناتا[ر] sonata في نوعين فقط: للكنيسة أو للحجرة. فكل نوع من الموسيقى يؤديه عازف منفرد أو اثنان أو ثلاثة حتى خمسة عشر عازفاً، وماينوف قليلاً - أحياناً -، يمكن درْجه في عداد موسيقى الحجرة، وغالباً مايؤديه عازفون منفردون يشكلون فرقة موسيقية صغيرة. وأعمال هذه الموسيقى شديدة التركيز في التعبير الفني الخاص بها.

كانت بعض المؤلفات الموسيقية تؤدى من عازف واحد أو من فرقة موسيقية على السواء، ومثال ذلك، بعض مؤلفات موتسارت Mozart للعام 1770. إلا أن هايدن Haydn، وبوكريني L.Boccherini كتبا، نحو عام 1760، نماذج أولية خاصة بموسيقى الحجرة. كما ألّفا، إضافة إلى موتسارت، سمفونيات[ر] يمكن أداؤها عن طريق الأوركسترا أو الرباعي الوتري[ر] Quartet أو الثلاثي الوتري Trio مع مرافقة البيانو. ثم تأسست، في فيينة رباعيات العازفين الأولى من عازفين محترفين مثل «الرباعي الوتري» للأخوة مولّر Müller ،الذي بدأ يجوب أوربة ليؤدي أعمالاً خاصة بموسيقى الحجرة، وكانت «الرباعية الوترية» هي الأكثر اكتمالاً وتجانساً في مجموعات موسيقى الحجرة، والتي حفزت معظم الموسيقيين على تأليف كبرى الأعمال لها، إلا أن أهميتها بدأت تقل عندما أخذ البيانو[ر] ينتشر مع مؤلفاته الموسيقية، وغدا الآلة الموسيقية المفضلة للاستماع إليها.

تتضمن موسيقى الحجرة أداء كثير من التكوينات الآلية و«الصيغ الموسيقية[ر]»، مثل الكمان مع البيانو، وثنائي الكمان مع البيانو، والثلاثي الوتري، والسوناتات لآلات وترية أو نفخية أو مختلطة معاً، و«الليد»[ر. الأغنية] Lied. وأكثر هذه الأنواع أهمية «الرباعية الوترية» المؤلفة من أسرة الكمان[ر]: اثنتان منها، وفيولا Viola، وتشيلّو Cello. أما الكونترباص Double Bass، فنادراً مايستخدم فيها إلا إذا خصه المؤلف في عمله الموسيقي مثل «خماسية سمك الترويت» Trout Quintet لشوبرت Schubert.

لم يهمل الموسيقيون - في القرن العشرين - أعمال موسيقى الحجرة، فقد أظهر شونبرغ A.Schonberg في قطعته الموسيقية «الليلة المتحولة» Night Transfigured لون موسيقى الحجرة، إذ كانت معدّة، أصلاً، للسداسي الوتري؛ كما أنه ألّف «سمفونية للحجرة» لخمسة عشر عازفاً منفرداً. وكتب ألبان بيرغ  A.Berg «حوارية[ر] (كونشرتو) Concerto للحجرة» للبيانو والكمان وثلاثة عشر عازفاً لآلات النفخ[ر. الآلات الموسيقية]؛ وكتب أيضاً «متتالية (سويت) Suite[ر.الصيغ الموسيقية] غنائية» Suite Lyrique للرباعي الوتري. وأطلق بول هندميث P.Hindimith على سبعة من مؤلفاته الموسيقية اسم «موسقى الحجرة» كتبها لاثني عشر عازفاً، وماينوف عن ذلك في بعضها؛ كما سمّى خماسيته لآلات النفخ «موسيقى الحجرة الصغيرة» Kleine Kammermusiken.

ومن أنواع موسيقى الحجرة:

- أوبرا الحجرة: أوبرا صغيرة في عدد فصولها ومغنيها وأفراد الفرقة الموسيقية المرافقة لها، مثل أوبرا «اغتصاب لوكريتسيا» لبريتن B,Britten، وأوبرا «أريان على ناكسوس» Ariadne on Naxos لريتشارد شتراوس  Strauss.R

- أوركسترا الحجرة: فرقة موسيقية قليلة العدد يمكنها أداء الأعمال الموسيقية مثل «السيريناد» sérénade[ر. الصيغ الموسيقية] وغيرها من أعمال موسيقى الحجرة.

- سمفونية الحجرة: سمفونية صغيرة. وقد كتب شونبرغ عملين موسيقيين منها يحملان العنوان ذاته، لخمس عشرة آلة موسيقية.

- سوناتا الحجرة: نوع من موسيقى الباروك[ر] Baroque، وكان هذا الاصطلاح يستخدم للدلالة على المكان الذي تعزف فيه السوناتا مثل صالونات قصور وجهاء القوم، أو في الصالات الصغيرة. وكان يعزفها، غالبا،ً ثلاثة عازفين على الأكثر بمرافقة عازف على آلة ذات لوحة ملامس (مفاتيح) keyboard مثل الكلافسان[ر.البيانو] clavecin أو الأرغن[ر]organ.

حسني الحريري

الموضوعات ذات الصلة

 

الآلات الموسيقية ـ الصيغ الموسيقية ـ الموسيقى.

 


التصنيف : الموسيقى والسينما والمسرح
النوع : موسيقى وسينما ومسرح
المجلد: المجلدالثامن
رقم الصفحة ضمن المجلد : 72
مشاركة :

اترك تعليقك



آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

عدد الزوار حاليا : 1101
الكل : 44637059
اليوم : 110692

شتورم (تيودور-)

شتورم (تيودور ـ) (1817 ـ 1888)   تيودور شتورم Theodor Storm شاعر ألماني، وأحد أبرز كتاب القصة الطويلة Novelle في القرن التاسع عشر. ولد في مدينة هوسوم Husum الصغيرة في منطقة شليزفيغ Schleswig، وتوفي في بلدة هادِمارشِن Hademarschen في منطقة هولشتاين Holstein شمال غربي ألمانيا. كان والده محامياً من أصول ريفية، أما والدته فقد تحدرت من عائلة أرستقراطية ثرية.
المزيد »