logo

logo

logo

logo

logo

كريدي (لورنزو دي-)

كريدي (لورنزو دي)

Credi (Lorenzo di-) - Credi (Lorenzo di-)

كريدي (لورنزو دي ـ)

(1456 ـ 1537)

 

لورنزو دي كريدي Lorenzo di Credi فنان إيطالي، ولد وتوفي في فلورنسا. أعطاه المؤرخ والناقد الفني فازاري Vasari اسم سيكاربيلوني Sicarpelloni لكن يعتقد أن اسمه الحقيقي لورنزو دي باردوتشي Lorenzo di Barducci، أما اسم كريدي فقد اكتسبه من عمله فترة من الزمن لدى صائغ ذهب يدعى كريدي.

ظهرت موهبة لورنزو الفنيّة في وقت مبكر، وفي عصر شهد ولادة أسماء كبيرة مهدت لعصر النهضة الإيطالية التي أثرت بدورها في الفن الأوربي عامة. تعلم لورنزو الفن ذاتياً، ثم التحق بالمشـغل الفلورنسي الذي كان يديره أندريا ديل فيروكيو[ر] Andrea del Verrocchio، وكان من زملائه في هذا المشغل الفنان الإيطالي الكبير ليوناردو دافنشي[ر] Leonardo da Vinci، وقد تمثل لورنزو أسلوب دافنشي الرصين والقوي ونسخ أعماله، مع أن الاثنين كانا طالبين في مشغل فيروكيو الذي غادر إلى البندقية Venezia لإنجاز عمل نحتي نصبي فيها، فأسند مهمة إدارة المشغل وبقية أعماله وشؤونه المهنية في فلورنسا إلى الفنان لورنزو، ثم كلفه فيما بعد إنهاء العمل النحتي الذي بدأه في البندقية لإيمانه بقدراته وإمكاناته على القيام بذلك على أحسن وجه، غير أن سكان البندقية طلبوا من ليوناردو دافنشي القيام بهذه المهمة بدلاً من لورنزو.

اشتهر لورنزو رساماً بارزاً ومتميزاً للوجوه والموضوعات المتعلقة بالسيد المسيح والعذراء والقديسين. ولأنه كان عميق التدين وشديد الورع، إضافة إلى قدراته الفنية المتميزة انهالت عليه طلبات تنفيذ لوحات دينية كثيرة للأديرة والكنائس في فلورنسا والمناطق المجاورة لها.

توفي لورنزو عن عمر ناهز الثامنة والسبعين في منزله بفلورنسا ودفن في سان بيترو ماجيوري San Pietro Maggiore، وقبل وفاته بقليل وهب مزرعة كان قد اشتراها في مدينة كاشيانو Casciano لمشفى سانتا ماريا نوفا Santa Maria Nuova.

لورنزو دي كريدي: «العذراء والطفل وقديسان»

كان لورنزو بطيئاً في رسمه؛ ما جعله يستغرق زمناً طويلاً في إنجاز عمله الفني، غير أن البطء هذا ظهر إتقاناً ودقة وتفوقاً وبراعة في غالبية أعماله الفنيّة التي أنجزها في حياته الفنية، ومن أبرزها وأهمها، لوحة «العذراء والطفل وقديسان» المنفذة عام 1490 بالألوان الزيتية والتمبرا (صبغ مائي تمتزجه مادة زلالية أو صمغية) على الخشب.

عالج لورنزو الشخوص في هذه اللوحة بطريقة واقعيّة مثالية، وبرؤية فيها كثير من الإعجاز، مستخدماً الألوان المشعة، ومؤكداً التفاصيل الدقيقة، كما طرزها بسجادة من الزهور التي حمّلها جملة من الدلالات والرموز؛ فقد دل من خلال زهور الربيع على البراءة، ودل عبر زهور البنفسج على التواضع، ومثّل بالزهور البيضاء النقاء والطهارة، وجسّد بالزهور الحمراء التضحية والشهادة. كما لجأ إلى الفصل بين الأشكال والرموز الدينيّة، وبين الهيئات والعناصر الدنيويّة في اللوحة بملامح مدينة فلورنسا.

كان لورنزو وفياً ومخلصاً لمعتقداته الدينية، بارعاً متمكناً من أدوات تعبيره؛ ما جعل اللغة الفنية لديه تواكب بإدهاش مضامين لوحاته ودلالاتها الروحية العميقة.

محمود شاهين

الموضوعات ذات الصلة:

إيطالية.

مراجع للاستزادة:

- ROBERT MAILLARD, Dictionnaire universel de la peinture (Paris  1975).


التصنيف : العمارة و الفنون التشكيلية والزخرفية
النوع : أعلام ومشاهير
المجلد: المجلد السادس عشر
رقم الصفحة ضمن المجلد : 233
مشاركة :

اترك تعليقك



آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

عدد الزوار حاليا : 596
الكل : 27826292
اليوم : 52445

يوفيناليس (دسيموس يونيوس-)

يوڤيناليس (دِسيموس يونيوس ـ) (نحو 55 ـ نحو 127م)   يُعدُّ دِسيموس يونيوس يوڤيناليس Decimus Iunius Iuvenalis - المعروف باسم جوڤينال Juvenal في بعض اللغات الأوربية ـ أبلغ شاعر هجاءٍ في تاريخ الأدب الروماني[ر] القديم؛ وقد صارت بعض أبياته أقوالاً سائرة وأمثالاً شعبية متداولة حتى اليوم. لا يُعرف من تفاصيل حياته سوى القليل. ولم يذكره من معاصريه سوى الشاعر الهجَّاء ماركوس ڤاليريوس مارتياليس Martialis أو مارتيال (40ـ102م) الذي عدّه صديقه، ورأى فيه شاعراً فصيحاً بليغاً، يعيش حياة إنسان فقير معتمداً على أعطيات الأثرياء.
المزيد »