logo

logo

logo

logo

logo

أسترالية (الأدب)

استراليه (ادب)

Australia - Australie

الأدب الأسترالي   الحياة الثقافية تأثر تطور الآداب والفنون في أسترالية بالإرث البريطاني قبل أن تتكون البيئة الثقافية والفكرية المحلية. وكان هذا التطور بطيئاً في أول عهده، فقد كانت المشكلة الرئيسة التي اعترضت عمليات الاستيطان في السنين المئة الأولى هي البحث عن سبل العيش المناسب، وكانت الآداب والفنون أموراً ثانوية لا تهم غالبية المستوطنين القادمين إلى أسترالية. فلم تكن هناك سوى محاولات ضئيلة لإيجاد فن أسترالي متميز، ومع اقتراب القرن التاسع عشر من نهايته بدأت تظهر في أسلوب الحياة الأسترالية ملامح وحدة وطنية شملت القارة كلها، وكان الشعور بالوحدة عاملاً أساسياً لولادة ثقافة أصيلة ذات خصائص إيجابية. ومضت عقود كثيرة قبل أن يصبح الأدباء والفنانون الأستراليون قادرين على التعبير عن الكيان الأسترالي من دون ضياع أو مبالغة، وساعد القدامى من هؤلاء الشعب الأسترالي على إدراك كنه المواطنة وتنمية الشعور بالوحدة في تلك القارة المنعزلة، إلى أن صار في مقدور المتأخرين منهم التطلع إلى ما وراء البحار من دون التخلي عن انتمائهم القومي.

اقرأ المزيد »




التصنيف : الآداب الأخرى
المجلد : المجلد الثاني
رقم الصفحة ضمن المجلد : 126

آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

عدد الزوار حاليا : 1061
الكل : 41534953
اليوم : 16788

الباب المفتوح ( سياسة-)

الباب المفتوح (سياسة ـ)   سياسة الباب المفتوح Open door policy هي مجموعة أسس ومبادئ أدرجتها حكومة الولايات المتحدة الأمريكية في مذكرتين وجهتهما عامي 1898و1899 إلى الدول الأوربية واليابان وروسية، تعارض فيهما نهج تقسيم الصين إلى مناطق نفوذ فيما بينها، وهو ما كان سيضر بالمصالح الأمريكية في التجارة الحرة معها. كما تشمل سياسة الباب المفتوح جملة سياسات وتدابير اتخذتها أمريكة للوصول إلى حصة من نفط منطقة الخليج العربي، في عشرينات القرن العشرين.
المزيد »