logo

logo

logo

logo

logo

دير الزور

دير زور

Deir ez-Zor - Deir ez-Zor

دير الزور   دير الزور، حاضرة وادي الفرات، وقلبه النابض، وأكبر مدنه بعدد سكانها الذي قدر في منتصف عام 2002 بنحو 195121 نسمة، وإحدى البوابات المهمة بين الأجزاء الشامية من البلاد ومناطق الجزيرة، حيث عنابر سورية الزراعية ومكامن ثرواتها الطبيعية. عُرفت حتى عام 1864 باسم الدير فقط، وذلك نسبة إلى معبد للكهان يتوسط التل الاصطناعي الأثري الذي أُقيمت المدينة القديمة فوقه. وعندما اختار العثمانيون المدينة لتكون مركزاً إدارياً «للسنجق» الذي استحدثوه في المنطقة، أضافوا إلى الاسم كلمة «الزور» التي تعني ضفة النهر اللحقية الكثيفة الأشجار. أما أهل البادية وأطرافها، فقد أطلقوا عليها اسم «دير الشعار» لكثرة شعرائها من الرجال والنساء، ومنهم الشاعر محمد الفراتي.

اقرأ المزيد »




التصنيف : التاريخ و الجغرافية و الآثار
النوع : سياحة
المجلد : المجلد التاسع
رقم الصفحة ضمن المجلد : 519

آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

عدد الزوار حاليا : 147
الكل : 12490897
اليوم : 10709

ابن الزبير الغرناطي

ابن الزبير الغرناطي (627 ـ 708هـ/1229 ـ 1308م)   أحمد بن إبراهيم بن الزبير بن محمد بن إبراهيم بن الزبير الثقفي العاصمي الجياني الغرناطي، أبو جعفر. ولد في مدينة جَيَّان الأندلسية، قال لسان الدين بن الخطيب: « نسبه بها كبير، وحسبه أصيل، وثروته معروفة». وفي جيّان تلقَّى علومه الأولى؛ وحفظ القرآن الكريم. رحل ابن الزبير مع أسرته من جيان عندما هاجمها العدو إلى مدينة مالقة، وفيها أكمل علومه وتلقى عن المشايخ وسمع عنهم الحديث النبوي الشريف، وممن أخذ عنهم سعيد بن محمد الحفار وابن أبي الغصن وإسحاق بن إبراهيم الطوسي وغيرهم.
المزيد »