logo

logo

الهندسة الطبية | اختبار الجهد

اختبار جهد

Exercise stress testing - Test de tension



اختبار الجهد

 

أنواع اختبار الجهد وتقنياته

قيمة اختبار الجهد التشخيصية

 

 

 

يُستخدم اختبار الجهد القلبي في التطبيقات الطبية لتقييم قدرة المريض على تحمل الشدّات المتزايدة من التمرين، حيث تجري مراقبة كلٍ من مخطط كهربائية القلب (ECG)  وديناميكية (حركة) الدم، والأعراض الناجمة عن الاستجابة القلبية، وكشف أعراض نقص التروية  في عضلة القلب، أو عدم استقرار في كهربائية القلب، أو أي علامات أو أعراض ناجمة عن الإجهاد. كما يجري عادة تقييم التبادل الغازي والاستجابات التنفسية خلال هذا الاختبار وخصوصاً عندما يكون المريض مصاباً بفشل قلبي مزمن، أو المرضى الذين يكون خطر ما قبل الجراحة لديهم متوسطاً، أو المرضى الذين أصيبوا باحتشاء في عضلة القلب والذين يرغبون في ممارسة نشاطات فيزيائية قاسية. ويُستخدم أيضاً للمرضى الذين يشتبه وجود قصور رئوي لديهم. ويمكن أن يُستخدم اختبار الجهد للتشخيص، أو تحديد شدة الإصابة بالمرض، أو في التطبيقات العلاجية المتعلقة بوصف التمارين الفيزيائية الملائمة.

يُختبر الجهد القلبي  stress test بإثارة العضلة القلبية إما عن طريق التمرين الميكانيكي ببذل جهد عضلي (بساط المشي)، وإما عن طريق الإثارة بحقن الدواء داخل الوريد، وفي أثناء ذلك يتصل المريض بجهاز يقوم بإظهار مخطط كهربائية القلب  (ECG).  وعادة ما يسمى هذا الفحص باختبار الجهد القلبي بسبب مراقبة أداء القلب في أثناء التمرين.

تتضمن الأنظمة المتبعة في اختبار الجهد: إحماءً أولياً (عند حمل منخفض)، ثم تمريناً مستمراً يتقدم بزيادة مستوى الإجهاد الميكانيكي (الحمل) في مدد زمنية متساوية لكل مستوى، ومن ثم مدة تعافٍ. وثمة العديد من الأنظمة المتبعة أشهرها نظام Bruce، والذي يُعدّ من أكثر الفحوص شيوعاً وشعبية في الوقت الحالي. ويجب أن يدوم النظام الأمثل من 6 إلى 12 دقيقة حيث يُضبط الوقت تبعاً للمريض، وخلال ذلك يقوم المسؤول عن الاختبار أو الطبيب المرافق بفحص الأعراض واستجابة ضغط الدم.

أنواع اختبار الجهد وتقنياته

-1 الطرق الميكانيكية: وتتضمن اختبارات الحقل وبساط المشي والتدويس على الدراجة الثابتة مع حساب الطاقة واختبار صعود الدرج، ولكل من هذه الطرق مساوىء وميزات:

أ-اختبارات الحقل: حيث يجري المشي أو الركض لمسافة ومدة محددتين، ومن ميزات هذه الطريقة أنها تسمح باختبار عدد كبير من الأشخاص في الوقت نفسه، وتحتاج إلى قليل من المعدات. أما مثالبها فهي أن جميع المرضى يخضعون لاختبار جهد أعظمي قد لا يتحمله بعضهم،  كما تصعب مراقبة استجابات المريض كمعدل النبض القلبي وضغط الدم.

ب- بساط المشي: يُقاد البساط بوساطة محرك، وعادة ما يكون غالي الثمن ومن الصعب حمله ونقله (الشكل 1).

ج- دراجات التمرين الثابتة ذات المكابح الميكانيكية: وهي أفضل الاختبارات لكونها رخيصة الثمن نسبياً ويسهل نقلها، كما أنها تسمح بقياس معدل النبض القلبي وضغط الدم بسهولة. ولكن المثلب الأساسي فيها، أنها الطريقة الأقل شيوعاً وغالباً ما يتركز التعب العضلي الناتج منها في عضلات محددة. ويبين الشكل (2) الدراجة الثابتة المستخدمة في اختبار الجهد.

 
الشكل (2) نظام اختبار الجهد  يحوي بساط المشي والدراجة الثابتة في الوقت نفسه   الشكل (1) نظام اختبار الجهد  عن طريق بساط المشي

-2 نظم الاختبار المعتمدة على التصوير: تُستخدم عند عدم التمكن من تشخيص التغيرات في مخطط كهربائية القلب (ECGالمأخوذة من اختبار التمرين النظامي، حيث تكمن أهميتها في حساب توزع نقص التروية القلبي وامتداده. كما تُستخدم في تحديد نوع اختبار الجهد القلبي (إيجابي أو سلبي)، ومن أهم أنواع هذه النظم:

أ-التمرين مع استخدام تخطيط صدى القلب: عادة ما يترافق اختبار الجهد القلبي وتخطيط صدى القلب لِـزيادة حساسية اختبار التمرين ونوعيته، وكذلك لتحديد مدى الخطورة على العضلة القلبية  والتي تنتج من نقص التروية. تؤخذ صور الصدى القلبي من أربع جهات مختلفة في حالة الراحة ومن ثم تقارن بالصور التي جرى الحصول عليها بعد الاختبار مباشرة (الشكل3).

ب-التمرين مع استخدام التصوير النووي: يُحقن متتبع الإشعاع  radiotracer مثلاً:

 Tc-99  أو Tl-201 خلال الاختبار، وبعد الانتظار مدة زمنية مناسبة للتأكد من التوزع المناسب لمتتبع الإشعاع تؤخذ صور بوساطة كاميرا الغامّا لالتقاط صور لتدفق الدم، وتُفحص الصور الملتقطة قبل التمرين وبعده لتقييم حالة الشرايين التاجية عند المريض (الشكل 4).

 
الشكل (4) كيفية استخدام التصوير النووي   الشكل (3) صورة الصدى القلبي

وبإظهار الكميات النسبية للنظير المشع داخل عضلة القلب يستطيع اختبار الجهد النووي بدقة أن يحدد المناطق ذات التدفق الدموي المنخفض (الشكل 5).

-3 اختبار الجهد مع قياس الوظائف القلبية التنفسية: يرافق الاختبار قياس متواصل لمعاملات التنفس مثل: حجم استهلاك الأكسجين، وحجم إنتاج ثنائي أكسيد الكربون، وحجم التهوية الرئوية، ومعدل التنفس.

 
الشكل (6) صورة لتدفق الدم في القلب والأوعية الدموية بعد حقنها بالأدينوزين    الشكل (5) صور تدفق الدم داخل القلب باستخدام التصوير النووي
STالشكل (7) تغيرات في القطعة  
 في أثناء التمرين

-4الطرق الدوائية: تجرى على المرضى غير القادرين على تنفيذ اختبارات الجهد المعتمدة على التمارين نتيجة لأمراض الأوعية المحيطية، أو الإعاقات الناجمة عن الجراحات العظمية، أو الأمراض العصبية إذ تكون الإثارة الدوائية عن طريق موسعات الأوعية مثل ديبيريدامول أو الأدينوزين, أو عن طريق الأدوية التي تزيد ميقاتية القلب مثل الدُوبوتامِين. وتؤخذ صور لتدفق الدم إلى القلب بوساطة آلة تصوير خاصة يشرف عليها اختصاصي في التصوير الشعاعي  (الشكل 6).

 

قيمة اختبار الجهد التشخيصية

يُصَّنف اختبار الجهد بحسب نتيجته إلى قسمين:

-1 اختبار الجهد الإيجابي: وهو اختبار تظهر فيه علامات تدل على نقص التروية، مثل انخفاض القطعة  ST في مخطط كهربائية القلب، وانخفاض ضغط الدم الجهدي. كما يمكن أن يكون ارتفاع القطعة  ST دليلاً على أمّ الدم أو على التضيّق التاجي  (الشكل 7). وإن الاستجابة غير الطبيعية لمعدل النبض القلبي في أثناء التمرين أو في فترة التعافي تدل على وجود مرض قلبي. وعادة ما يُستعمل مستوى الجهد الذي تظهر فيه التغيرات الدالة على نقص التروية مؤشراً على شدة التضيق أو عدد الشرايين المتضيقة.  

 -2 اختبار الجهد السلبي: وهو الاختبار الذي يصل فيه المريض إلى النبض الهدفي المطلوب من دون حدوث ألم صدري أوتغيرات ذات دلالة مرضية في المخطط الكهربائي للقلب، ويدل ذلك على عدم وجود تضيق في الشرايين.

 

رشا مسعود

 

 

مراجع  للاستزادة:

- هزاع بن محمد الهزاع، عبد الرحمن بن محمد الحويكان، اختبار الجهد البدني مع قياس الوظائف القلبية التنفسية: أداة إكلينيكية مهمة، الدورية السعودية للطب الرياضي (6)1، 2002.

- G. F. Fletcher, G. Balady, V. F. Froelicher, L. H. Hartley, W. L. Haskell and M. L. Pollock, Exercise Standards: A Statement for Healthcare Professionals from the American Heart Association. Circulation. 1995.

- W. R. Thompson, N. F. Gordon, L. S. Pescatello, ACSM’s Guidelines for Exercise Testing and Prescription. Lippincott Williams & Wilkins, 2009.

 




التصنيف : الهندسة الطبية
النوع : الهندسة الطبية
المجلد: المجلد الأول
رقم الصفحة ضمن المجلد : 379
مستقل

البتروكيميائيات

 البتروكيميائيات البتروكيميائيات أهم هذه الهدروكربونات ( الفحوم الهدروجينية) بتروكيميائيات من الغاز الطبيعي المركبات الأليفاتية compounds aliphtic غاز الاصطناع المركبات الأوليفينية البتروكيميائيات غير العضوية المركبات العطرية البتروكيميائيات petrochemicals منتجات كيميائية مشتقة من البترول (النفط) أو الغاز الطبيعي أو الفحم. ويمكن الحصول على بعض المركبات الكيميائية المصنعة من البترول. أهم مصادر البتروكيميائيات الأولفينات olefins وتشمل: الإتلين ethylene والبروبلين propylene والعطريات aromatics التي تشمل البنزن benzene والتولوين toluene ومماكبات الزيلينxylenes. تنتج مصافي البترول...

المزيد »