logo

logo

الوراثة | اختبارات الأبوة

اختبارات ابوه

Paternity tests - Tests de paternité



اختبارات الأبوة

 

أهمية اختبار الأبوة

اختبار الزمر الدموية ABO blood test

اختبار الدنا قبل الولادة

اختبار الدنا عند الوضع وبعد الولادة

 

 

 

أهمية اختبار الأبوة:

يعد اختبار الأبوة Paternity test أحد أهم الاختبارات الوراثية في كثير من البلدان؛ إذ يُجرى لمعرفة الأب البيولوجي لابن أو بنت بدقة تتجاوز 99.99%، كما أن تحديد الأب الحقيقي للطفل يؤدي إلى الإجابة على عدد من التساؤلات القانونية والعاطفية المهمة، مما يؤدي إلى مستقبل مستقر لكل أفراد العائلة، إذ لا مسوغ لترك أي تساؤلات من دون إجابة

تعتمد اختبارات الأبوة الحديثة على فحص الحمض النووي الريبي منقوص الأكسجين deoxyribonucleic acid (DNA)  الموجود في كل خلية؛ وذلك لتحديد ما إذا كان شخص ما هو أحد الأبوين لطفل ما.

وبما أن لكل مولود بشري حمضاً نووياً خاصاً به مصدره أبواه؛ فإنه يعكس الحمض النووي لكلا الوالدين.

يتم تحديد هوية الوالدين بمقارنة الحمض النووي الخاص بالأم والطفل بالحمض النووي الخاص بالأب المفترض، وعند تطابق عدد كاف من قطع الحمض النووي يمكن تحديد درجة الأبوة إلى حد مؤكد.

يمكِّن اختبار الأبوة الأم - إضافة للناحية القانونية - من معرفة أي قصة مرضية وراثية يمكنها التأثير في الطفل خلال حياته، كما يمكن للطفل الأكبر سناً الذي يجهل هوية والده أن يحل هذه المعضلة.

اختبار الزمر الدموية ABO blood test :

يمكّن هذا الاختبار من تأكيد مزاعم الأبوة أو دحضها في عدة حالات، ويُجرى بجمع عينات الدم من الأم والأب والطفل وإرسالها إلى المختبر للفحص والمقارنة.

هناك أربعة أنواع من الزمر الدموية : A, B, AB, O إضافة إلى عامل الريزوس Rh للدلالة على الزمر الإيجابية أو السلبية.

يُمكن الجدول (1) من التنبؤ باحتمالات الأبوة ويساعد على معرفة:

 -1 الزمرة الدموية للطفل عندما تكون الزمر الدموية للأب والأم معروفة.

-2  الزمرة الدموية للأب عندما تكون الزمر الدموية للأم والطفل معروفة.

الجدول (1)ء

اختبار الدنا قبل الولادة:

هناك نوعان من الاختبارات:

  - 1 اعتيان الزغابة المشيمائي  :chorionic villus sampling (CVS) يقوم طبيب مختص متمرس بإدخال إبرة دقيقة أو أنبوب من المهبل عبر عنق الرحم للحصول على عينة من الزغابة المشيمائية، ويتم تتبع العملية عبر جهاز فوق صوتي ultrasound، (الشكل1)

تتألف الزغابة المشيمائية من قطع نسيجية تشبه الأصبع الصغيرة ملحقة بجدار الرحم، تنشأ هذه الزغابة والجنين من البويضة الملقحة نفسها ويمتلكان العتاد الوراثي نفسه. يُجرى هذا الاختبار من الأسبوع العاشر حتى الأسبوع الثالث عشر للحمل.

  -2  بزل السلى  :amniocentesis يجرى هذا الاختبار من الأسبوع الرابع عشر حتى الأسبوع العشرين للحمل. يقوم طبيب مختص متمرس بإدخال إبرة دقيقة إلى الرحم عبر البطن ويتم تتبعها عبر جهاز فوق صوتي (الشكل2).

تؤخذ كمية قليلة من السلى وترسل إلى المخبر للفحص. تتضمن هذه الطريقة بعض المخاطر أهمها احتمالات ضعيفة جداً لتأذي الجنين أو الإجهاض، كما أن هناك بعض الآثار الجانبية السيئة مثل المغص  cramping و تسرب السلى leaking of amniotic fluid والنزيف المهبلي vaginal bleeding. يتم تحديد الـ DNA في الحالتين وتقارن النتيجة مع DNA  الأب والأم.

الشكل (2)ء الشكل (1)ء

اختبار الدنا عند الوضع وبعد الولادة:

هناك نوعان من الاختبارات:

 -1  فحص عينة دم من الحبل السري: تؤخذ عينة دم من الحبل السري بعد الولادة وتحدد هوية دنا الوليد، ثم تقارن بدنا الأب والأم لتأكيد اختبارات الأبوة السابقة أو نفيها.

 -2  أخذ مسحة من داخل فم الوليد: تستعمل ماسحة قطنية معقمة لأخذ عينة من الخلايا التي تبطن داخل الفم، وهي تساعد على تحديد دنا الوليد والمقارنة بدنا الأب والأم لتأكيد اختبارات الأبوة السابقة أو نفيها.

 

محمد ماهر القطيني

 

 

مراجع للاستزادة:

-Enzo Rosso, David KOF، الهندسة الوراثية - الأحلام والكوابيس،  ترجمة سيد الحديدي، منشورات شعاع للنشر والعلوم، الجمهورية العربية السورية، حلب  2005.

-John Bradley, David Johnson & David Rubenstein، محاضرات في الطب الجزيئي، ترجمة وفيقة زرزور، منشورات المركز العربي للتعريب والترجمة والتأليف  والنشر، دمشق 3002

-Matt Ridley ، السيرة الذاتية للنوع البشري، ترجمة مصطفى إبراهيم فهمي، منشورات عالم المعرفة، الكويت 2001.

- Benjamin Lewin,Genes II, John Wiley & Sons, Inc. 1987.

 - N. A.campbell, J. B. Reece, L. A.urry, M. L. Cain, S. A. Wasserman, P.v. Minorsky, & R. B. Jackson, Biology , Pearson Education , Inc., Publishing 2008.

 

     




التصنيف : الوراثة
النوع : الوراثة
المجلد: المجلد الأول
رقم الصفحة ضمن المجلد : 390
مستقل

أشباه البلورات

 أشباه البلورات أشباه البلورات أشباه البلورات quasicrystals تمثل ابتعاداً تناظرياً عن البلورة المثالية ideal crystals والتي هي تكرار دوري لوحدات بنيوية متماثلة في فراغ ثلاثي الأبعاد. توصف هذه التكرارية بشبكة من نقاط الإحداثيات (تسمى عقداً) محددة فراغياً؛ بحيث يوجد عند كل عقدة من هذه الشبكة وحدة بنيوية واحدة مكونة من ذرة على الأقل. يمكن تمثيل هذه الشبكة بثلاثة متجهات مستقلة خطياً، تدعى المتجهات الأولية والتي تُمكِّن من الوصول إلى أي عقدة عن طريق متجه انسحاب معرّف بدلالتها. ُتصَّنف البلورات بحسب توضع المتجهات الأولية في الفراغ الهندسي في سبعة أنظمة: مكعبة...

المزيد »