logo

logo

logo

logo

logo

المجمع الموسيقي

مجمع موسيقي

Academy of music - Académie de musique

المجمع الموسيقي

 

المجمع الموسيقي هو اتحاد أو رابطة رسمية أو خاصة في إقليم من الأقاليم، يؤدي رسالة موسيقية وفق أنظمة ومعايير تراعي وتلبي الحاجات الموسيقية لكل عضو من أعضائها. وقد يكون المجمع محلياً خاصاً ببلد ما يجمع بين صفوفه مجموعة من الأندية والمعاهد الموسيقية الرسمية والخاصة لتنشيط الحركة الموسيقية ودعمها والنهوض بها، أو يكون خاصاً بدول تنطق بلغة واحدة أو مختلفة، وتحمل آمالاً وأهدافاً واحدة، أو يكون منظمة موسيقية، أو محفلاً أو مجلساً موسيقياً دولياً تنطبق عليه مواصفات المجمع الموسيقي. وهذه جميعها تختلف عن النقابات والاتحادات الموسيقية المهنية المنتشرة في مختلف دول العالم التي تهدف إلى حماية أعضائها والدفاع عن حقوقهم.

أبرز أهداف المجمع الموسيقي - على اختلاف تسمياته - المسائل التربوية والفنية التي تعنى بتطوير التعليم الموسيقي ونشر الثقافة الموسيقية، وعقد المؤتمرات وإقامة المهرجانات والمسابقات الموسيقية، وتكريم النابغين، والاهتمام بإحياء الموسيقى التراثية، والموسيقى المعاصرة، وتشجيع الاتجاهات الحديثة التي تقوم على فكر وعلم موسيقيين حقيقيين، وتحقيق أسمى ما تتطلع إليه شعوب العالم في الحرية والإخاء والمساواة التي عجزت عن تحقيقها السياسة، ولم تعجز عنها الموسيقى التي أعطت شواهد رائعة كما في نشيد الفرح في سمفونية بتهوفن التاسعة «كل الناس شعب واحد، لهم ربّ واحد، يعبدونه، ويمجدونه تحت قبة السماء الزرقاء الصافية» التي صار تقديمها في المهرجانات الموسيقية كافة تقليداً يعبر عن المحبة والإخاء والمساواة بين الشعوب.

والمجمع الموسيقي العربي واحد من هذه المجامع، وقد أنشئ بمبادرة من جامعة الدول العربية التي تبنت فكرة إنشاء المجمع العربي للموسيقى في أثناء انعقاد المؤتمر الثاني للموسيقى العربية في مدينة فاس عام 1968. وقد تألفت لهذا الغرض لجنة تحضيرية، عقدت اجتماعها الأول في القاهرة عام 1969، فوضعت النظام الأساسي واللجان الفنية الدائمة للمجمع، وقررت عقد المؤتمر الأول التأسيسي للمجمع العربي للموسيقى في مدينة طرابلس الغرب عام 1971. وفي هذا المؤتمر تمت مناقشة النظام الأساسي واللوائح الداخلية للمجمع وإقراره بالإجماع، وتم فيه تشكيل اللجان الفنية الآتية: لجنة التربية والثقافة الموسيقية، ولجنة التراث الموسيقي التقليدي، ولجنة الفنون الشعبية، ولجنة الإنتاج الموسيقي.

واتخذ قرار بشأن إقامة المجمع ومقره، وآخر بشأن العناية بنشر التراث الموسيقي التقليدي والشعبي لشعب فلسطين وحفظه ونشره وإبرازه في الوطن العربي وخارجه. وقد اعتمد النظام الأساسي للمجمع العربي للموسيقى بقرار من جامعة الدول العربية عام 1975.

يجتمع المجمع العربي للموسيقى بكامل أعضائه مرة واحدة كل عامين، يطلع في أثنائها على تقارير اللجان المنبثقة منه، ويصادق على التوصيات المرفوعة إليه. وقد تمكن المجلس التنفيذي في إطار العلاقات الدولية من المشاركة بصفة مراقب في أعمال المجلس الدولي للموسيقى «اليونسكو» منذ عام 1979، وقد نجم عن هذا الحضور تحقيق منجزات مهمة على ساحة العلاقات الدولية بين المجمع العربي للموسيقى والمجلس الدولي للموسيقى، والمنظمات الموسيقية الدولية الأعضاء في المجلس الدولي، حصلت بموجبه المنطقة العربية على جائزة «اليونسكو» لأربعة من الموسيقيين العرب، هم: رياض السنباطي من مصر عام 1977 بترشيح من تونس، ومحمد القبانجي من العراق عام 1979، وطارق عبد الكريم من السعودية عام 1981 بترشيح من السكرتارية الإقليمية للمنطقة العربية، ومنير بشير من العراق عام 1989 بترشيح من اللجنة الوطنية العراقية للموسيقى. وعلى اعتماد اللغة العربية بين اللغات المعتمدة في أدبيات المجلس الدولي للموسيقى؛ بدعم مالي من العراق، وقبول منظمة التحرير الفلسطينية بصفة عضو مراقب في المجلس الدولي.

حقق المجمع العربي للموسيقى منذ تأسيسه عام 1971 من خلال المؤتمرات الموسيقية العربية التي كان بعضها يقام خارج إطار المجمع العربي للموسيقى أنشطة متميزة في حواضر الوطن العربي وفي العالم، تجلت في حلقات العمل المتواصلة التي تمثلت بالبحوث والدراسات والأدبيات العلمية والأكاديمية في الموسيقى العربية، وفي مد جسور التعاون مع المنظمات والمحافل الموسيقية في العالم. وللمجمع العربي بعد هذا مجلة دورية تعنى بالثقافة الموسيقية.

صميم الشريف

الموضوعات ذات الصلة:

العربية (الموسيقى ـ) ـ الموسيقى.

مراجع للاستزادة:

ـ مجلة الموسيقى العربية، العدد الرابع عشر (وزارة الثقافة، دمشق 1995).

ـ مجلة القيثارة، العدد الخامس - تسلسل 65 (وزارة الثقافة والفنون العراقية، أيار 1979).


التصنيف : الموسيقى والسينما والمسرح
النوع : موسيقى وسينما ومسرح
المجلد: المجلد السابع عشر
رقم الصفحة ضمن المجلد : 812
مشاركة :

اترك تعليقك



آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

عدد الزوار حاليا : 567
الكل : 31530313
اليوم : 46718

أناكريون

أناكريون (نحو582 ـ 485ق.م)   أناكريون Anacreon شاعر يوناني قديم ولد في تيوس (إيونية بآسيا الصغرى)، ويعد آخر شعراء الأغنية الشعبية الهلّينية البارزين في آسيا الصغرى واليونان قبل الميلاد. لم يعرف الكثير عن حياته ولم يبق من شعره إلا القليل. لما غزا الفرس اليونان نحو 540 ق.م أُبعد أناكريون إلى أبديرة Abdera في تراقية. قضى معظم حياته في بلاط بوليقراط بساموس، وانتقل بعد ذلك إلى أثينة، وبدأ يكتب تحت رعاية الطاغية هيباركوس Hipparchus حتى مقتل هذا الطاغية عام 514 ق.م، وأما ما بقي من حياة أناكريون فهو مجهول.
المزيد »