logo

logo

logo

logo

logo

التم (الأوز العراقي)

تم (اوز عراقي)

Swan - Cygne

التم (الأوز العراقي)

 

التم طائر مائي يشبه الأوز، يوجد في كثير من أصقاع العالم مفضلاً البحيرات والمستنقعات. ينتسب إلى فصيلة البطيات Antides التي تضم 145 نوعاً. ويؤلف مع الأوز والأوز القطبي قبيلة الأوزيات Anserines.

يتصف التم بعنق طويل يحتوي على 23-25 فقرة (بدلاً من 18-19 فقرة لدى الأوز) وبجسم ثقيل وقائمتين قصيرتين مجدافيتين تساعدانه في الانسياب على وجه الماء برشاقة. لون ريش الطيور الفتية أسمر أو رمادي، أما البالغة منها فلون ريشها أبيض (الشكل -1) أو أسود أو أبيض وأسود.

 

يعيش في نصف الكرة الشمالي ثلاثة أنواع، هي:

 1ـ التم الأخرس Cygnus olor وهو أكثرها شهرة، لأنه يشاهد عادة في المتنزهات والحدائق العامة، إضافة إلى أنه الأكبر حجماً، إذ يبلغ قدّه 1.6م ويزن 10-23كغ. ريشه أبيض ناصع، ويعرف بمنقاره البرتقالي اللون الذي يشتمل في قاعدته على حدبة سوداء. وهذه الطيور صامتة عادة، لذلك دعيت «التم الأخرس»، ولكنها مع ذلك تطلق ما يشبه صوت البوق الأخن، كما أنها تدمدم عندما تنزعج.

يعود هذا النوع في أصله إلى أوربة الشرقية وآسيا، إذ لا يزال موجوداً في تلك المناطق بحالته البرية، وقد دجن في أوربة الغربية منذ القرون الوسطى، وكان ذلك في البداية من أجل الغذاء، ثم لتزيين الأحواض المائية فيما بعد.

 2ـ التم الصداح Cygnus cygnus: يبلغ قده 1.25م ويزن 7-12كغ. عنقه طويل جداً ومرن، وريشه أبيض تماماً. منقاره أصفر القاعدة وهو بلا حدبة سوداء صوته جهوري رخيم تقريباً. يكثر في أوربة الشمالية وشمالي آسيا، ويهاجر في الشتاء نحو الجنوب ويصادف في شواطئ البلطيق وبحر الشمال.

 3ـ التم القزم Cygnus bewichii: ويدعى كذلك لأنه أصغر من كل الأنواع الأخرى، ولكنه، ومع ذلك، طائر كبير إذ يبلغ قده 1.20 م ويزن 8كغ. يشبه شكل التم الصداح، ويميز عنه بعنقه الأقصر وبصغر الجزء القاعدي من المنقار ذي اللون الأصفر. كما أن صوته أشجى وأقوى من صوت التم الصداح. يعشش في مناطق التوندرة ويشتو في شواطئ البلطيق وبحر الشمال.

أما في نصف الكرة الجنوبي فيعيش التم الأسود Cygnus atratus، في أسترالية وتسمانية، ويبلغ قده 1.50م، عنقه طويل جداً ورأسه صغير. ريشه مجعد وأسود تماماً باستثناء ريش الجناح ذي اللون الأبيض الثلجي الذي لا يرى إلا عند الطيران. وأُدخل هذا النوع إلى نيوزيلندة وأوربة.

كما يعيش في نصف الكرة الجنوبي نوع آخر هو التم ذو العنق الأسود Cygnus melanocorphus الذي ينتشر في أمريكة الجنوبية من الباراغواي وجنوبي البرازيل حتى جزر الفوكلند. وهو يصعد في الشتاء باتجاه الشمال حتى مدار الجدي. عنقه أسود ومنقاره يميل للأزرق وأرجله زهرية وبقية ريشه أبيض.

سلوك التم وعاداته

التم طائر نباتي التغذية، أساساً. يتغذى بالنباتات والبذور المائية التي يبحث عنها في الماء بتغطيس العنق أو الجزء الأمامي من الجسم. وحين يتجول على اليابسة يتغذى بالأعشاب والجذور، مثل الأوز.

طيرانه قوي، ويحتاج إقلاعه إلى قوة يستمدها من الجري على الماء ومن قوة الأجنحة. ويفضي ضرب الأجنحة لدى الأنواع الصامتة (التم الأخرس والتم الأسود والتم ذو العنق الأسود) إلى اهتزاز موسيقي يكون دوره مماثلاً لدور صوت الطيران لدى الأنواع الأخرى، إذ يبقيها على اتصال فيما بينها في أثناء تنقل المجموعة.

الزواج الأحادي هو القاعدة. ويقوم الأزواج بعرض مشترك بسيط تسبح في أثنائه الطيور جنباً إلى جنب، إذ يكون العنق ممدداً والرأس دائم الاهتزاز. يعيش التم جماعات  ويصبح عدوانياً في فصل التكاثر. وينفرد كل زوجين بمنطقة يدافعان عنها بحمية إزاء الآخرين. ولكن في بعض الحالات، عندما تكون المنطقة محصورة فإن الطيور تعيش في مستعمرات. وتبني أعشاشها عند حافة الماء وأحياناً على سطحه بحيث يبقى طافياً. والعش بناء واسع من النباتات المائية التي يقوم الجنسان بجمعها. وتحضن الأنثى من أربع إلى سبع بيضات مدة 35-45 يوماً، يتولى الذكر، في أثناء ذلك، حراسة العش. وبعد الفقس بقليل تتوجه الكتاكيت الرمادية إلى الماء ويقوم الذكر والأنثى برعايتها.

نمو صغارها بطيء ولاتبدأ بالطيران إلا بعد 10-18 أسبوعاً وذلك بحسب الأنواع، وفي هذه المدة تكمل الطيور البالغة انسلاخها. وتبقى الروابط العائلية لدى التم حتى فصل التكاثر التالي، ولا يصل التم إلى النضج الجنسي قبل 3 سنوات من عمره.

طيور التم كلها تقريباً مهاجرة، ولاسيما تلك التي تعود في أصولها إلى خطوط العرض العليا. وهكذا تشاهد أنواع التم الصداح والتم القزم في فرنسة في الشتاء، وكلما كان الشتاء أكثر قساوة وصلت إلى مناطق أبعد باتجاه الجنوب. وتتمتع طيور التم اليوم بنظام الحماية إذ يمنع صيدها منعاً باتاً.

 

محمد النعمة

 

مراجع للاستزادة:

 

- J.Delacour, The Waterfowl of the World (London 1954-1964). 


التصنيف : علم الحياة( الحيوان و النبات)
النوع : علوم
المجلد: المجلد السادس
رقم الصفحة ضمن المجلد : 842
مشاركة :

اترك تعليقك



آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

عدد الزوار حاليا : 19
الكل : 12077075
اليوم : 262

وولي (ليونارد-)

وولي (ليونارد ـ) (1880ـ 1960م)   ولد عالم الآثار البريطاني المعروف تشارلز ليونارد وولي Charles Leonard Woolley في مدينة لندن، وكان أبوه قساً بروتستنتياً، وهو نفسه درس اللاهوت في جامعة أكسفورد قبل أن يتحول إلى التخصص في الآثار، ولذلك كان للجانب الديني تأثير كبير في طريقة تعامله مع وقائع العمل الأثري وتفسير بعض الاكتشافات التي أدت إليها تنقيباته. وحين كان في العشرينيات من عمره مارس العمل الحقلي الأثري لأول مرة في النوبة وفي إيطاليا قبل أن يتولى إدارة التنقيبات الأثرية في موقع كركميش Karkamish في عام 1911م حينما كان في الواحدة والثلاثين من عمره. خدم ليونارد وولي منذ اندلاع الحرب العالمية الأولى ضابطاً في مخابرات الجيش البريطاني في مصر، وتعرّض للأسر في تركيا منذ عام 1916م حتى نهاية الحرب في عام 1918م.
المزيد »