logo

logo

logo

logo

logo

الدرد

درد

Edentata - Edentates

الدرد

 

الدرد Edenata ثدييات بلا أسنان، ومن هنا جاءت تسميتها بالدرد أي المجردة من الأسنان، تعيش في أمريكا الجنوبية. وهي حيوانات آكلة للحشرات والنبات  وتتكاثر بالولادة، أخمصية المشية، تحمل في نهاية أصابعها مخالب قوية.

وهي ثدييات غير متجانسة، تضم ثلاث فصائل هي: فصيلة آكلات النمل Myrmecopgagidae وفصيلة الكسالى Bradypodidae وفصيلة المدرعات (أو التاتو) Dasypodidae. تفتقر أفراد الفصيلة الأولى إلى الأسنان، أما أفراد الفصيلتين الأخريين فليس لها قواطع أو أنياب، بل أضراس قد يزيد عددها على عدد أضراس الإنسان، لكنها غير مرئية، بسيطة، ومن دون ميناء.

تتصف آكلات النمل بزيادة طول حيزومها والمخالب، فلآكل النمل Myrmecophaga jubata مخالب طويلة تمكنه من توسيع أوكار النمل وإدخال الحيزوم في الوكر، ومن ثم يطلق لساناً دودي الشكل، قد يمتد إلى 20سم، ليلتقط النمل بفضل لعابه اللزج الذي يغطي سطح اللسان. وعلى عكس آكلات الحشرات الأخرى الابتدائية، التي تسحق الحشرات بأسنانها، فإن آكل النمل يبتلع الحشرات بكاملها من دون مضغ، ثم يسحقها في معدته العضلية، وهذا ما يفسر اختفاء أسنانه.

ليس لآكل النمل (الشكل -1) جحر خاص، فهو ينام على العشب في النهار متقياً الشمس بذيله الطويل غزير الشعر، منطلقاً في الليل مفتشاً عن غذائه أو عن قرين له، في فصل التكاثر. وتحمل الأنثى عادة جنيناً واحداً، تحمله، بعد ولادته، على ظهرها طوال مدة الإرضاع.

أما الكسلان Choloepus didactylus (الشكل -2) فله شعر طويل، يقضي معظم وقته متدلياً على أغصان الشجر مستخدماً مخالبه الطويلة التي يوجد منها اثنان في كل طرف. وهو بطيء الحركة صعب الاستثارة، لكنه حين يهاجم أو ينفصل الصغير عن أمه، فإنه يطلق صراخاً عالياً جداً.

أما المدرع Tolypeutes tricmatis (الشكل -3) فقد حل محل شعره صفائح عظمية قاسية سهلة التمفصل تغطيها طبقة قرنية، تصطف بشكل عرضي. وهناك نوع واحد منه يوجد في أمريكا الشمالية هو المدرع ثماني الحزم Dasypus novemcinetus هو الوحيد الذي درس بالتفصيل، وقد يصل طوله إلى 75سم ووزنه    إلى  7كغ، وله 30 ضرساً. وتوجد منه ضروب مختلفة منتشرة في أمريكا الوسطى والجنوبية.

     

(الشكل -1) آكل النمل

(الشكل -2) الكسلان

(الشكل -3) المدرع

(الشكل -4)

 

بشير الزالق

 

 

 

التكاثر

إن تكاثر الدرد مسألة تثير الفضول إذ يلاحظ أن جنين الجنس داسيبوس Dasypus لاينغرس في جدار الرحم قبل 14 أسبوعاً ولا يأخذ الانغراس مكانه إلا في شهر كانون الأول، وتكون الولادة بين شهري شباط وآذار، ومن الملاحظ أيضاً أن الدرد متعددة الأجنة، ففي لحظة معينة من مراحل التقسم يعطي الجنين الواحد من 4 إلى 8 وحتى 12 جنيناً، تكون جميعها من الجنس نفسه (ذكوراً أو إناثاً) .

وتجدر الإشارة إلى وجود آكلات نمل أخرى يغطي جسمها حراشف عظمية، تعيش في آسيا وإفريقيا تنتمي إلى رتبة مختلفة هي رتبة Pholidotae، تشبه المدرع في شكلها وتمضي معظم وقتها معلقة على أغصان الشجر (الشكل -4)، لكنها تكيفت بشكل منفصل لتأكل النمل.

 

 

 

 

 

مراجع لاستزادة:

- R.Carrington, “The mammals” ,in The Life Nature Library (New York, U.S.A. 1963).

- M.Abeloos, Biologie animals -P.C.B., Librairie classiques (Belin E. Paris -France 1966).


التصنيف : علم الحياة( الحيوان و النبات)
النوع : علوم
المجلد: المجلد التاسع
رقم الصفحة ضمن المجلد : 230
مشاركة :

اترك تعليقك



آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

عدد الزوار حاليا : 1074
الكل : 43967429
اليوم : 114839

دنس سكوت (جون-)

دنس سكوت (جون -) (1266-1308م)   جون دنس سكوت John Duns Scotus فيلسوف اسكتلندي، ولاهوتي فرنسيسكاني، تلقى علومه في جامعتي أكسفورد وباريس، وعلّم فيهما. تعد فلسفته طليعة انحلال الفلسفة المدرسية (الاسكولائية) بعد نهضة القرن الثالث عشر. تأثر بالنزعة الأوغسطينية، وبالقديس بونافنتورا، وأفاد كثيراً من أرسطو. وقد اطّلع على كتابات ابن سينا كلها، وراجع أيضاً شروحات ابن رشد لأرسطو، وأشاد بصدقه وعقلانيته.
المزيد »