logo

logo

logo

logo

logo

خلية النيكل - حديد

خليه نيكل حديد

Nickel-iron cell - Batterie nickel-fer

خلية النيكل-حديد

 

يعود الفضل في ابتكار خلية النيكل - حديد nickel-iron cell التي تولّد الكهرباء إلى المخترع الأمريكي توماس إديسون Thomas Edison عام 1900. إن القطب السالب في خلية إديسون هو من الحديد، وقطبها الموجب من أكسيد النيكل، أما المحلول الكهرليتي الناقل للتيار فهو ماءات البوتاسيوم KOH.

تعمل خلية إديسون كما تعمل خلية الحمض - رصاص، وتولد جهداً كهربائياً مقداره 1.15 فولط، وتستخدم في التطبيقات الصناعية الثقيلة، وتمتاز بالعمر المديد الذي يصل إلى عشرة أعوام، وهي من النوع القابل للشحن rechargeable، ولذا فهي تصنف ضمن أصناف الخلايا الثانوية، ومن مساوئها أنها تحرر غاز الهدروجين عند شحنها.

تشبه خلية النيكل - كادميوم خلية إديسون، وفيها يحل قطب الكادميوم محل قطب الحديد، وهي تولّد جهداً مماثلاً أي 1.15 فولط، وعمرها المفيد أطول إذ يبلغ 25 عاماً. ومن مساوئها استخدامها للكادميوم، وهو مادة شديدة السمية ولو بكميات قليلة، لذا ينبغي أخذ الاحتياطات اللازمة عند التخلص من الخلية أو من المدخرات المركبة منها عند انتهاء عمرها، تبلغ سعة خلية نيكل - كادميوم كتلتها نصف كيلو غرام 12 واطاً ساعياً تقريباً. وهي تستخدم في الطائرات، وفي إنارة الطرق، وفي تشغيل إشارات المرور في المناطق النائية، وفي تطبيقات أخرى.

أحمد حصري 

الموضوعات ذات الصلة:

 

خلية «الحمض ـ رصاص» ـ الطاقة ـ المدخرة. 

 

مراجع للاستزادة:

 

- Understanding Science (A Sampson Publication p2107).


التصنيف : الكيمياء و الفيزياء
النوع : علوم
المجلد: المجلدالثامن
رقم الصفحة ضمن المجلد : 910
مشاركة :

اترك تعليقك



آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

عدد الزوار حاليا : 38
الكل : 12037713
اليوم : 3901

بوجو (توماس روبير-)

بوجو (توماس روبير ـ) (1784 ـ 1849)   توماس روبير بوجوThomas Robert Bugeaud  ماركيز بيكونيري Piconnerie دوق إيسلي Isly، قائد ومارشال فرنسي. ولد في ليموج وتوفي في باريس. لمع نجمه وهو ضابط شاب في حروب الامبراطورية الأولى، ولاسيما في إسبانية، ثم انحاز عام 1814 إلى الملكيين من آل بوربون[ر] وانتقل إلى صف نابليون في «المئة يوم». ردَّ هجوم النمسويين في سافوا. سميَّ مارشال ميدان وانتخب نائباً عاماً (1831) وكلف بحراسة دوقة بيري (1932) Berry، والقضاء على اضطرابات نيسان (1834)، وهو ما أفقده شعبيته.
المزيد »