logo

logo

logo

logo

logo

المحيا

محيا

Biotope - Biotope

المَحْيَا

 

المَحْيَا biotope مكان تجد فيه الأنواع الحيوانية مجموعة الشروط البيئية الضرورية لإنجاز كامل دورة حياتها أو بعض أجزائها.

والمَحْيَا من الناحية الاشتقاقية ترجمة لتركيب مزجي يوناني مكَّون من كلمتي: مكان topos والحياة bios أي المكان الذي يقضي فيه أحد الأنواع الحيوانية حياته. 

تقسم الدراسة التفصيلية لمَحْيَا أحد الأنواع الحيوانية إلى أربعة أقسام: يشمل القسم الأول دراسة العوامل المناخية المسيطرة على الموقع، ويضم القسم الثاني دراسة الغطاء النباتي (أو الأخضورة végétation) المسيطر على مكان حياة النوع الحيواني المدروس، ويتمثل القسم الثالث دراسة الغذاء الذي يمد الحيوان بالطاقة، ويعالج القسم الرابع المكونات الفيزيائية للوسط. وهكذا يعكس المَحْيَا المواقع التي تعيش فيها كائنات حيوانية محددة، وهو غير المهد habitat أو الموطن[ر] الذي يحدد مناطق انتشار الأنواع النباتية.

يمثل المَحْيَا الوحدة الأساسية للتقسيمات البيئية للمحيط الحيوي biosphére، وهو كالنوع بالنسبة للتقسيمات المستعملة في تصنيف الكائنات الحية، وهو بالنسبة لعلم البيئة أو علوم الجغرافيا الحيوية متسعٌ حيويٌ متميز موحد الشروط البيئية الرئيسة كالغابة أو المغارة أو الشواطئ الصخرية أو الشواطئ الرملية، وهو مرادف لموقع المحطة (أو المهد أو الموطن) المستعمل في علم البيئة النباتية. 

يتمثل المَحْيَا على سطح الكرة الأرضية في ثلاثة نماذج رئيسة هي: مَحْيَا الأوساط البحرية، ومَحْيَا أوساط المياه العذبة، ومَحْيَا الأوساط الترابية. وقد تشترك بعض الأنواع الحيوانية بأكثر من نموذج من المَحْيَا كالبرمائيات التي تعيش في مَحْيَيَن: مَحْيَا الأوساط الترابية ومَحْيَا الأوساط المائية.

مثال: نماذج مناطق الحياة أي المَحْيَا الموجودة في مناطق السواحل الرملية.

الشكل (1) مخطط مقطع عبوري لشاطئ رملي يصل إلى أراضي الاستقرار الزراعي

تقسم مناطق الحياة المحيطة بالسواحل الرملية اعتماداً على مواقعها الجغرافية وتضاريسها ومناخها وطبيعتها الفيزيائية إلى خطوط موازية للشواطئ الرملية تتمثل بنماذج المَحْيَا الآتية (الشكل 1):

1ـ مَحْيَا الشاطئ (البلاج) أو الحياة الشاطئية: وهو امتداد رملي مستمر أو مقطع بصخور تتكشف في حالة انحسار ماء البحر غنية بالأصداف والطحالب التي يقذفها البحر.

2ـ مَحْيَا الرمال الرطبة الشاطئية: يضم تشكيلات نباتية موازية للشاطئ مكونة من مجموعة نباتية أليفة الملوحة.

3ـ مَحْيَا الكثبان المتحركة: ويحتوي مجموعة نبات الأغروبيروم Agropyrum الخاضعة لتأثر الرياح القادمة من البحر.

4ـ مَحْيَا الكثبان الثابتة: ويحتوي مجموعة نباتات أليفة الرمال Ammophila التي يكون فيها الغطاء النباتي متأثراً بطبيعة التربة.

5ـ مَحْيَا المستقرات الزراعية: ويحتوي نماذج من الزراعات المستقرة القائمة خلف الكثبان المثبتة.

علاقة المَحْيَا بالنظم البيئية écosystemes 

تجتمع نماذج المَحْيَا النباتية مع بعضها؛ لتُكَوِّن ما يعرف بالمجاميع النباتية phytomes أو بالمدغمات النباتية phytocoenosis، كما تجتمع نماذج المَحْيَا الحيوانية؛ لتكون ما يعرف بالمجاميع الحيوانية zoomes أو المدغمات الحيوانية zoocoenosis، وتجتمع المجاميع النباتية والحيوانية؛ لتشكل ما يعرف بالمجاميع الحيوية  biomes أو المدغمات الحيوية biocenose. وتقسم المجاميع الحيوية إلى وحدات صغرى تعرف بالنظم البيئية (إيكوسيستيم) التي تمثل أنظمة  تبادل الطاقة الموضحة في المعادلة:

توجد بين المَحْيَا والمدغم الحيوي علاقات متينة ممثلة بالتبادل المستمر بين الطاقة والمادة؛ هذه العلاقات على درجة عالية من الدقة والتنظيم القادر على تكوين خصائص بنيوية ووظيفية جديدة تُمكن من توليد وحدات تحت نوعية منسجمة مع الأنظمة البيئية التي ينتشر فيها النوع ممثلة بالأنماط البيئية écotypes.

المَحْيَا والتكيف adaptation

يقوم المَحْيَا باصطفاء الأفراد المتحملة لشروطه البيئية بغض النظر عن مواقعها التصنيفية؛ وذلك لتعدد أنماط التفاعلات الموجودة بين المَحْيَا ومدغماته الحيوية. فمثلاً يؤدي غياب الضوء في الكهوف إلى تكوين نمط بيئي حشري عديم الأصبغة ضامر الأجنحة والعيون طويل الأشعار متبدل شكل الجسم. كما تجهز الأنماط البيئية الحيوانية المتأثرة بالتيارات المائية بوسائل تثبيتٍ مقاومة للانجراف التي من دونها لا يمكنها الاستمرار بالحياة في مثل هذه المواقع.

ماهر قباقيبي

 

 الموضوعات ذات الصلة:

 

البيئة.

 

 مراجع للاستزادة:

 

- G.LINNEE, Précis de biogéographie (Masson 1967).

- R.DAJOZ, Précis d‘écologie (Dunod 1970).


التصنيف : علم الحياة( الحيوان و النبات)
النوع : علوم
المجلد: المجلد الثامن عشر
رقم الصفحة ضمن المجلد : 131
مشاركة :

اترك تعليقك



آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

عدد الزوار حاليا : 560
الكل : 27418504
اليوم : 28541

ارتداد التمايز وتحلل النسج

ارتداد التمايز وتحلل النسج   ارتداد التمايز dedifferentiation هو عودة بعض الخلايا المتمايزة إلى حالة جنينية شاملة ذات إمكانات كاملة، أو هو فقدان خلية أو نسيج للصفات الخاصة التي تميزها فقداناً كاملاً أو جزئياً، وذلك بتتالي حوادث كيمياوية وفيزيولوجية تطرأ على خلايا المنطقة ونسجها. أما التحلل النسيجي histolysis فهو فقدان عضو متمايز خلال المرحلة اليرقية وزواله نتيجة تفكك خلايا ذلك العضو وتخربه. ففي بداية حياة المتعضيات تكون أغلب خلاياها واسعة الإمكانيات. ثم تفقد غالباً قدراتها، على الأقل قدرتها على الانقسام، فتصبح خلايا متمايزة. إلا أن هذه الخلايا قد تحتفظ أحياناً بقدرتها على الرجوع عن تمايزها فتصبح ذات قدرات شاملة وتحقق، نظرياً، طرائق التمايز الخلوي كافة، ويصبح تكاثرها ممكناً.
المزيد »